البيان: اليمن وثنائية العنف

البيان: اليمن وثنائية العنف

أبوظبي – قالت صحيفة البيان الإماراتية إن المتتبع لمجريات الأحداث التي تحصل هنا أو هناك في اليمن يتكشف له وجود الكثير من المناورات والعراقيل للعودة إلى أجواء الصراعات باستخدام أدوات الخراب والهدم من خلال زعزعة الأوضاع في عمران والتخريب المستمر وإشاعة الفوضى في باقي المحافظات. مشيرة إلى أنه ما بين مليشيات جماعة الحوثيين ومجازر تنظيم القاعدة ثمة وطن يدعى اليمن تزهق أرواح أبنائه على يد ثنائي متعطش للدماء.

وأكدت أن ثنائي العنف في اليمن بات متشابها اليوم أكثر من أي وقت مضى حيث يشكلان ثنائية قاتلة لليمنيين ومنهما تظل عجلة العنف هي الأكثر فاعلية ودورانا بحيث لا تترك للسياسة وقتا مستقطعا لإدارة مستقبل البلد المنهك الذي لم يتمكن حتى الآن من مغادرة مربع الاضطرابات والعنف.

ونوهت بأن حرص المؤسسة الدفاعية والأمنية في اليمن على استكمال تجفيف منابع الإرهاب وملاحقة عناصره في كل المحافظات يدل على تصميم صادق على عدم إتاحة الفرصة أمام هذه المجموعات الإرهابية للإفلات من العقاب أو احتمال إعادة تجميع عناصرها وتنظيم صفوفها لتعيد الكرة في استهداف الوطن والإضرار بمصالح المواطنين.

وشددت في هذا الصدد على ضرورة إستمرارية التضامن والاصطفاف الوطني في مجابهة عناصر الإرهاب والتطرف من تنظيم القاعدة والحوثيين الذين يخططون للإضرار بمصالح الوطن وتعطيل وتيرة التنمية فضلا عن محاولة عرقلة مناخات التسوية السياسية المتكئة على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني والإجماع الأممي في دعم تجربة التحول السلمي في اليمن.

ودعت البيان الجميع لأن يدرك أن المرحلة الآن تتطلب تضافر كل الجهود في الفترة المقبلة على أساس التوافق والتسامح كما تتطلب تفاعل النخب السياسية وعدم الانجرار وراء خطاب يتلمس الأعذار والمبررات لعناصر الشر والإرهاب لإطالة أمد عمرها واستشراء جرائمها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث