ارتداء النقاب في اليمن.. عادة أم عبادة ؟

ارتداء النقاب في اليمن.. عادة أم عبادة ؟
المصدر: صنعاء - (خاص) من عارف بامؤمن

عادت جدلية لبس النقاب في اليمن من خلال استطلاع بثته فضائية محلية يبحث دوافع لبس النقاب في بلد محافظ لايزال يرى في النقاب أمرا ضروريا للمرأة.

وتباينت دوافع الفتيات للبس النقاب ففي حين قال عدد من المستطلعة آراؤهن إن الحجاب “مفروض عليهن فرضا” بحكم العادات والتقاليد قالت أخريات إن مسألة لبسه تعود للتربية والنشأة.

فيما تضيف فتاة أخرى تكتفي بلس حجاب الرأس وتكشف الوجه أن “اللثام ” الذي تضعه المرأة على الوجه ليس بضرورة رمزا للعفة وتؤكد أن هناك من النساء في المجتمعات الأخرى من أهن أكثر احتراما رغم عدم لبسهن للنقاب أوالحجاب.

واتفق كثير من الفتيات على أن الفتاة المنقبة تتعرض للتحرش أكثر من غيرها.

وعن سؤال حول ماذا لو عرض عليهن العمل مقابل نزع النقاب، وافقت أغلب الفتيات على ذلك إذا تحتم الأمر وبات من الضرورة، في حين رفض بعضهن بحجة أن العادات لا تسمح بهذا.

وقال شاب جامعي إن الفتاة المنقبة تلفت الأنظار أكثر من غيرها خصوصا وأن “الفاتشة” (المكشوفة) لا يلتفت لها الشباب كثيرا لأن وجهها مكشوف في الوقت الذي يفكر فيه المعاكس بما وراء النقاب على حد قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث