الخليج: إنقاذ اليمن وإنقاذ الأمة

الخليج: إنقاذ اليمن وإنقاذ الأمة

وتقول الصحيفة إنّ ثمة من يعتقد أن دوامة الإرهاب والصراعات السياسية، وعرقلة عملية الحوار، لن تتوقف ما دامت هناك قوى خارجية لها أصابع تعمل في الداخل، وتجد أرضية تساعدها في تنفيذ أهدافها من خلال أدوات محلية يمنية، وهو أمر ينطبق على اليمن كما على غيره من الدول العربية التي تحولت إلى مسرح للصراعات الإقليمية والدولية، وتدفع شعوبها الثمن غالياً.

وتضيف، المشهد اليمني لا يزال سوداوياً، رغم كل الجهود التي تبذل، لأن هناك من لا يزال يصبّ الزيت على النار سراً وعلانية، ولأن القوى الظلامية التكفيرية تواصل نهجها العنفي التدميري تنفيذاً لمآرب ومخططات تلتقي بشكل مباشر مع كل القوى المعادية للأمة العربية، وفي مقدمتها العدو الصهيوني.

وتختتم الصحيفة بقولها إنّ اليمن مثل غيره من دول عربية يغرق في دوامة الدم، بحاجة إلى وعي عربي رسمي وشعبي يدرك مدى الخطر الذي يحيق بالأمة، وإلى استنهاض روحه وإطلاق خطة مواجهة إنقاذية شاملة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث