عبد الله بن زايد يرحب بوحدات عسكرية مصرية في بلاده

عبد الله بن زايد يرحب بوحدات عسكرية مصرية في بلاده

أبو ظبي- رحب وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان بوحدات من الجيش المصري كانت قد وصلت إلى بلاده في وقت سابق للمشاركة في “التمرين الموحد” مع القوات المسلحة الإماراتية.

وقال وزير الخارجية الإماراتي عبر حسابه الرسمي على “تويتر”: “أهلاً بجيش الكنانة في بلدهم الإمارات، حفظ الله مصر ذخراً للعرب”.

وتجري قوات من الجيشين الإماراتي والمصري تمرينا موحدا مشتركا بهدف “رفع القدرة العسكرية القتالية والتأهب لمواجهة التحديات التي تمر بها المنطقة”.

ويأتي هذا التمرين، بحسب وكالة أنباء الإمارات بهدف “تعزيز أواصر التعاون والعمل المشترك وتبادل الخبرات في المجالات العسكرية لرفع القدرة العسكرية القتالية والتأهب لمواجهة التحديات التي تمر بها المنطقة، وزيادة التنسيق بين القوات المسلحة” في البلدين.

ويشتمل التمرين على أحدث نظم التدريب العسكري المتقدم والنظريات القتالية في مختلف صنوف التدريب والأسلحة الحديثة المتطورة.

من جانبه قال المتحدث باسم الجيش المصري العقيد أحمد محمد علي، في بيان على صفحته الرسمية عبر فيسبوك، الأحد، إنه “تأكيدا على العلاقات التاريخية والاستراتيجية التي تربط البلدين في كافة المجالات وصلت إلى الإمارات عناصر القوات المسلحة المصرية لتنفيذ التدريب المصري الإماراتي المشترك زايد 1”. مضيفا أن التدريب “يستمر على مدار أسبوعين بمشاركة وحدات من القوات البحرية والجوية والقوات الخاصة لكلا البلدين” .

وكان رئيس أركان القوات المسلحة المصرية، الفريق صدقي صبحي، قد زار الإمارات لعدة أيام الشهر الماضي، والتقى الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، حيث جرى بحث التعاون بين البلدين، وخاصة فيما يتعلق بالشؤون الدفاعية وتبادل الخبرات والزيارات والتنسيق المشترك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث