القبض على سعوديَّين متورطين بأحداث المنطقة الشرقية

القبض على سعوديَّين متورطين بأحداث المنطقة الشرقية
المصدر: الرياض- (خاص) من ريمون القس

ألقت السلطات السعودية القبض على إثنين من المتهمين في أحداث المنطقة الشرقية 2011 بتهمة إطلاق النار على رجال الأمن.

وكانت وزارة الداخلية السعودية أعلنت في تشرين الأول/ أكتوبر 2011 عن إصابة 15 شخصاً بينهم 11 من عناصر قوات الأمن في المنطقة الشرقية، وذلك بعد تعرضهم لإطلاق نار وقنابل مولوتوف في بلدة “العوامية” التابعة لمحافظة القطيف، خلال تفريق لتجمع يضم من وصفتهم الوزارة بـ”مثيري الفتنة”.

وأصدرت وزارة الداخلية السعودية، الأربعاء، بياناً بإلقاء القبض على المطلوبَين، عبد الله بن ناجي آل عمار، وأحمد بن سعود آل عمار، بعد توفر الأدلة على تورطهما بالاشتراك مع المطلوبين للجهات الأمنية، بارتكاب جرائم إطلاق نار على رجال الأمن ومركباتهم ومواقع تنفيذ مهامهم ببلدة العوامية، وكذلك إطلاق النار على سجن محافظة القطيف”.

وجاء في البيان أن المطلوبان اعترفا بمشاركتهما في “ارتكاب جرائم استهداف رجال الأمن، بالإضافة إلى عدة جرائم جنائية أخرى، من بينها السطو المسلح على محال تجارية ومساكن خاصة، و13 جريمة سرقة سيارات، منها 3 جرائم تحت تهديد السلاح، وخطف ثلاثة أحداث وارتكاب الفاحشة بهم، ومشاركة الأول في جريمة قتل مواطن من العاملين في أحد المطاعم التجارية، واختطاف واغتصاب عاملتين آسيويتين تعملان في مشغل نسائي”.

ومن المنتظر أن يتم تحويل الشابَين إلى القاضي الشرعي لمحاكمتهما.

يُذكر أن السعودية تتهم إيران بالوقوف وراء بعض الاضطرابات في المنطقة الشرقية، وهو ما تنفيه كل من طهران والناشطون المحليون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث