ضاحي خلفان يدعو دول الخليج لإغلاق قناة الجزيرة

ضاحي خلفان يدعو دول الخليج لإغلاق قناة الجزيرة

أبوظبي – شن نائب رئيس الشرطة والأمن العام في إمارة دبي، الفريق ضاحي خلفان تميم، هجوماً لاذعاً على قناة “الجزيرة”، واصفاً إياها بأنها “وسيلة من وسائل الجماعات الإرهابية”، محذراً من أنها تهدف إلى تدمير الخليج.

واعتبر الفريق خلفان، في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”، أن الفضائية القطرية “محطة لخدمة الإخوان”، في إشارة إلى جماعة “الإخوان المسلمين”، التي أعلنتها الحكومة المصرية “تنظيماً إرهابياً”، كما تجري محاكمة “خلية إخوانية” بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وكتب قائد شرطة دبي السابق، ضمن سلسلة تغريدات حديثة: “شخصياً أقترح أن يكون اسم قناة الجزيرة اللائق لها.. قناة رابعة الجزيرة”، كما وصفها في إحدى تغريداته بأنها “محطة الرأي ولا رأي آخر.. رابعة الجزيرة كارثة”.

وحذر المسؤول الأمني الإماراتي من أن “المحطة إذا ظلت بيد الإخوان.. محطة تحرض على الإرهاب”، وأضاف أن “ترك المحطة بيد جماعات مشبوهة كارثة”، معتبراً أنها “مشروع تأجيج أزمات في الوطن العربي”.

ودعا خلفان إلى إغلاق مكاتب الجزيرة في دول الخليج، قائلاً: “أحذر كل دول الخليج من مخطط الجزيرة القادم لدول المنطقة.. الهدف القادم للجزيرة تدمير الخليج.. مكاتب قناة الجزيرة في الخليج يجب أن تغلق.. دول الخليج معنية بالأمر أكثر من غيرها.. هذه المحطة وسيلة من وسائل الجماعة الإرهابية”.

وفيما ذكر أن “الجزيرة فيها نخبة من الإعلاميين اليهود المشاهير!”، فقد نشر خلفان على صفحته صورة يظهر فيها الرئيس الإسرائيلي، شمعون بيريز، يرافقها تعليق كتب فيه: “صديق مرسي العظيم وهو خارج من قناة الجزيرة”، في إشارة إلى الرسالة التي بعث بها الرئيس المصري “المعزول”، محمد مرسي، لنظيره الإسرائيلي.

كما تطرق المسؤول الإماراتي إلى الأزمة الراهنة في تركيا، أحد أبرز حلفاء جماعة “الإخوان”، وكتب في إحدى تغريداته: “هبوط الليرة التركية إلى أدنى مستوى لها بسبب قضية الفساد الكبرى في تاريخ تركيا المعاصر”، وتابع في تغريدة ثانية: “قلنا للإخوان أن حزب العدالة والتنمية التركي طايح، ما صدقوا”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث