ملتقى لشباب جنوب اليمن في أمريكا

ملتقى لشباب جنوب اليمن في أمريكا
المصدر: نيويورك - من عماد هادي

شكل ناشطون من جالية جنوب اليمن في الولايات المتحدة ملتقى للشباب لتلبية تطلعاتهم السياسية والاجتماعية ومعالجة قضايا الهجرة والاهتمام بالمسائل الحقوقية للمهاجرين الجنوبيين في الولايات المتحدة.

وقال مسؤول العلاقات العامة – المتحدث الرسمي – أحمد الصالح العولقي إن “الملتقى يأتي بعد لقاءات عديدة نتج عنها دراسة مستفيضة لكوكبة من شباب جالية جنوب اليمن في عدد من الولايات الذين ارتأوا أن ينشئوا حامل مؤسسي لأنشطتهم في الولايات المتحدة”.

وأضاف العولقي في تصريح خاص لـ”إرم” “سنسعى من خلال هذا الملتقى الذي أصبح قانونيا للعمل في الولايات المتحدة باسم “ملتقى شباب اليمن الجنوبي في أمريكا (SAYF)” بعد حصولنا على ترخيص بذلك من الجهات القانونية في ولاية نيويورك – إلى طرق أبواب مراكز صنع القرار في الولايات المتحدة وفتح قنوات اتصال مع كافة الأطراف الدولية كالأمم المتحدة ومجلس الأمن ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية للتعريف بقضيتنا وحاجة شعبنا لنيل استقلاله في أسرع وقت”.

وأشار العولقي إلى أن “لقاءاتنا أفضت إلى انتخاب هيئة إدارية للملتقى تكونت من عدد من الشباب على أن يتم إنشاء فروع للملتقى في الولايات التي يتواجد بها أبناء جاليتنا في الأيام القادمة”.

وأعلن العولقي من خلال شبكة “إرم” عن أنهم ينوون نصب مخيم اعتصام كبير في ساحة الحرية بعدن والتكفل بكل نفقاته “بعد تفويض عدد من أعضاء الملتقى الذين يتواجدون حاليا في عدن لتنفيذ ذلك بالتنسيق مع اللجنة المنظمة والمشرفة على الاعتصام السلمي”، ودعا العولقى “جماهير شعب الجنوب إلى الوحدة ورص الصفوف ونبذ الخلافات وثقافة الإقصاء والترفع عن التخوين والتحلي بثقافة القبول بالرأي الآخر”.

وتشهد جالية جنوب اليمن في الولايات المتحدة نشاطا متصاعدا لاسيما بعد الأحداث المتسارعة التي تدور في اليمن والتي أفضت إلى سيطرت جماعة الحوثيين المسلحة على العاصمة صنعاء في أيلول/سبتمبر الماضي بعد سيطرتها على محافظتي صعدة وعمران وتسعى لبسط نفوذها الكامل في ذمار التي باتت تحت قبضتها واتجهت نحو محافظتي البيضاء وإب في وسط اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث