الكويت تمهد للقمة الخليجية المقبلة

الكويت تمهد للقمة الخليجية المقبلة
المصدر: إرم – من قحطان العبوش

يصل أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثان، ووفد مرافق له، الكويت، اليوم الأحد، في زيارة، أكدت وسائل الإعلام الرسمية للبلدين، أنها تهدف لتبادل التهاني بين زعيمي البلدين بمناسبة شهر رمضان المبارك، فيما يرى محللون أنها تحمل بعداً آخر يتعلق بالتوتر المستمر بين قطر من جهة والسعودية والإمارات والبحرين من جهة ثانية.

ويقول مراقبون إن الزيارة تندرج ضمن تهيئة لأجواء انعقاد القمة الخليجية المقبلة المقرر عقدها في الدوحة واستضافة قطر لها تجعلها مفصلية، وقد تكون اختبارا لمجلس التعاون الخليجي وقدرته على الاستمرار.

وسحبت السعودية والإمارات والبحرين، سفراءها من الدوحة، في مارس/آذار الماضي، في خلاف خليجي نادر حول السياسة الخارجية، حيث تدعم قطر بشكل مستقل منذ بداية انتفاضات “الربيع العربي” الإسلاميين في تونس وليبيا ومصر وسوريا، بينما قادت السعودية والإمارات حملة لإنهاء حكم جماعة الإخوان المسلمين في مصر لصالح الجيش، انتهت بتولي قائده السابق، عبدالفتاح السيسي لكرسي الرئاسة.

وبرزت عدة محاولات كويتية في الشهور الثلاثة الماضية، لتحقيق مصالحة بين المحورين السعودي والقطري، لكنها لم تكلل بالنجاح، بسبب تمسك كل طرف بمواقفه، حيث تطلب السعودية ومن خلفها الإمارات والبحرين، من الدوحة أن تعدل سياستها الخارجية، وتقول قطر إنها ترفض التفاوض على استقلالية السياسة الخارجية لها.

لكن مؤشراً على إنهاء الأزمة الخليجية، برز مع بداية شهر رمضان الحالي، عندما تبادل أمير قطر التهاني الهاتفية بحلول شهر رمضان مع كل من العاهل السعودي، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، والبحريني، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وهو أول تواصل مباشر بينهم تم الإعلان عنه منذ إعلان سحب السفراء.

ويتوقع مراقبون أن تسير المصالحة الخليجية بخطى متسارعة خلال الفترة القادمة، إدراكاً من الدول الست لخطورة الأحداث الجارية في العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث