مدير جامعة سعودية يفجع بأبنائه الخمسة في حادث مرور

مدير جامعة سعودية يفجع بأبنائه الخمسة في حادث مرور

إرم – (خاص) من ريمون القس

فُجِع مدير جامعة سعودية، السبت، بأبنائه الخمسة في حادث مروري قرب منفذ البطحاء الحدودي، داخل الأراضي السعودية، إثر تعرضهم لحادث مروري أثناء قدومهم جميعاً من الجارة الإمارات.

وجرى الحادث الرهيب مع أبناء مدير جامعة الجوف الأستاذ الدكتور إسماعيل بن محمد البشري خلال عودتهم، السبت من دبي ﺑﻌﺪ ﻗﻀﺎﺀ ﺇﺟﺎﺯﺓ ﻣﻨﺘﺼﻒ ﺍﻟﻔﺼﻞ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﻲ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ. واصطدمت سيارتهم بشاحنة، ما أسفر عن وفاة أولاده الخمسة وهم ثلاثة شبان وبنتان.

وكان والد المتوفين يرافقهم في سيارة أخرى، وتعرض لانهيار عصبي إثر الحادثة وتم نقله إلى المستشفى.

وأمَّ الشيخ صالح البشري، عم الضحايا، الصلاة، الأحد، على تسعة رجال وثلاث نساء ضحايا الحادث، ثم نُقلت الجنائز في مشهد مهيب إلى المقبرة.

وتسجل السعودية إحدى أعلى نسب الوفيات على مستوى العالم في حوادث الطرق، وبحسب إحصائية، فإن أكثر من 19 شخصاً لقوا مصرعهم يومياً، العام الماضي، بسبب حوادث المرور في المملكة. في حين بلغ عدد قتلى العام 2012 نحو 17 شخصاً يومياً. أما في العام 2011 فبلغ العدد نحو 20 حالة وفاة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث