غزة تترقب وصول حكومة التوافق

غزة تترقب وصول حكومة التوافق
المصدر: إرم- هيا البدارنة

تترقب غزة بعد طول انتظار زيارة حكومة التوافق الوطني الفلسطيني بكامل وزرائها غداً الخميس، لعقد اجتماعها الحكومي الأسبوعي لأول مرة تحت سقف الوحدة الوطنية منذ تشكيل حكومة التوافق في الثاني من يونيو الماضي.

وبحسب تصريحات لوزير العمل في حكومة التوافق الفلسطينية، “مأمون أبو شهلا”، فإن سلطات الاحتلال وافقت على منح الوزراء في الضفة الغربية تصاريح زيارة إلى غزة عبر معبر بيت حانون، مؤكداً على أن هذه الزيارة ستتم غداً الخميس، وفقاً للوعود الإسرائيلية.

وجاءت هذه الموافقة الإسرائيليةلمرة واحدةبعد ضغوط كبيرة مورست على إسرائيل خلال الاجتماع الأخير للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وأن تكرارها يتطلب موافقة إسرائيلية في كل مرة.

وتتزايد المخاوف الأمنية على هذه الزيارة لأهميتها العملية والرمزية في آن واحد، بموازاة انطلاق الرئيس محمود عباس في خطته لإنهاء الاحتلال بالتوجه إلى مجلس الأمن من جهة، واقتراب موعد عقد مؤتمر المانحين لإعادة الإعمار في 12 من الشهر الحالي في مصر.

ولا يستبعد المسؤولون الفلسطينيون أن تكون إسرائيل خططت للاعتداء على مواكبة الوزراء أو إفشال الاجتماع عن طريق عملائها، أو أن تكون أطراف فلسطينية تضررت مصالحها من اتفاق المصالحة، أو تحمل أجندات خارجية لا تريد للانقسام أن ينتهي من جانب آخر.

من جانب آخر قالت وزارة الداخلية الفلسطينية إنها أكملت استعداداتها لعقد جلسة حكومة التوافق الفلسطينية المقرر عقدها في قطاع غزة غدا الخميس، بينما طالب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بمزيد من التشدد مع احتجاجات الفلسطينيين في القدس المحتلة.

فيما أوضح المتحدث باسم وزارة الداخلية “إياد البزم” في تصريح مساء الثلاثاء، أن “الأجهزة الأمنية بغزة على استعداد تام لحماية وتأمين عقد جلسة الحكومة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث