إعدام تاجر مخدرات سعودي

إعدام تاجر مخدرات سعودي

الرياض – قامت السُّلطات السعودية، الأربعاء، بتنفيذ حكماً بالإعدام بحق مواطن تاجر بالمواد المخدرة وروج لها.

وسينفذ حكم القصاص داخل السجن العام في مكة المكرمة، وستصدر وزارة الداخلية بياناً تفصيلياً بعد تنفيذ الحكم كما جرت العادة.

ويعتبر حكم الإعدام بحق المواطن السعودي المقرر تنفيذه اليوم ثالث حكم بالإعدام في المملكة في أقل من شهرين، فسبق أن نفذت وزارة الداخلية السعودية حكمين بإعدام تاجري مخدرات باكستانيين؛ الأول أعدم يوم 30 كانون الأول/ديسمبر 2013، والثاني أعدم يوم 5 شباط/فبراير الجاري.

وأعلنت وزارة الداخلية أواخر العام الماضي، في بيان صادر عنها تأكيدها على “حرص الحكومة على محاربة المخدرات بأنواعها… وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها”.

وتعاني السعودية من تهريب كميات كبيرة من المخدرات إلى أراضيها، وتنقل الصحف السعودية بشكل يومي حالات ضبط لمهربين في المطارات والموانئ، أو عبر الحدود البرية الممتدة على مساحات شاسعة، كما تحاول المملكة محاربة ظاهرة الإدمان التي تشهد ارتفاعاً وصل في أعوام سابقة إلى نسبة 300%، ما دعا إلى رفع عدد العيادات الخارجية الخاصة بعلاج المدمنين.

وضبط رجال حرس الحدود السعودي مطلع شباط/فبراير الجاري في محافظة الليث جنوب غرب المملكة 756 كلغ من مادة الحشيش المخدرة، تقدر قيمتها بأكثر من 14 مليون ريال سعودي.

يُذكر أن حالات الإعدام في المملكة العربية السعودية وصلت إلى 67 حالة في العام الماضي 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث