المعارضة الموريتانية تعلن عن فشل الحوار

المعارضة الموريتانية تعلن عن فشل الحوار
المصدر: نواكشوط- (خاص) من محمد سالم الخليفة

أعلن منتدى الديمقراطية والوحدة الموريتاني المعارض، عن انتهاء الحوار مع الأغلبية الحاكمة في البلاد.

وحمَل قادة المنتدى، في مؤتمر صحفي عقد الثلاثاء في نواكشوط، الحكومة المسؤولية عن هذا الإخفاق، معتبرين أن “منطق القوة الذي تنتهجه الحكومة في تعاطيها مع الشأن السياسي، هو ما أوصل الأمور إلى هذا الحد”.

ويضم المنتدى في عضويته 11 حزبا سياسيا معارضا، وبعض المنظمات النقابية، وهيئات المجتمع المدني.

وقال رئيس حزب اللقاء الديمقراطي، محفوظ ولد بتاح، “إنهم في المنتدى دخلوا الحوار بقلوب منفتحة، إلا أن تعنت النظام ومضيه في أجندة أحادية، جعلتهم يقتنعون بأن النظام لا يأخذ الحوار على محمل الجد”.

وأكد ولد بتاح على أن “المنتدى ماض في مقاطعة الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في 21 حزيران/ يونيو المقبل، وسيعمل على مقاطعة أكبر قدر ممكن من المواطنين لها”.

من جهته، أكد الوزير الأول الموريتاني، مولاي ولد محمد الأغظف، خلال لقاء جمعه الثلاثاء بسفراء الاتحاد الأوروبي المعتمدين في نواكشوط، على أن “حكومته منفتحة تماما على كل الآراء والمقترحات التي من شأنها ضمان شفافية الانتخابات ومشاركة الجميع فيها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث