قبيلة السفير الأردني المختطف في ليبيا تطالب بمحاسبة الحكومة

قبيلة السفير الأردني المختطف في ليبيا تطالب بمحاسبة الحكومة
المصدر: عمان- (خاص) من حمزة العكايلة

طالبت قبيلة بني حسن الأردنية التي ينحدر منها السفير المختطف في ليبيا فواز العيطان، بإقالة وزير الخارجية ناصر جودة ومحاسبته لتقصيره في قضية ابنهم الذي مضى على اختفائه 21 يوماً.

وفي اجتماع حاشد عقد في منزل شقيق السفير الشيخ نواف العيطان بحضور نواب القبيلة في البرلمان، أصدر المجتمعون بياناً أمهلوا فيه الحكومة مدة خمسة أيام لتنفيذ مطالبهم وأولها إقالة الوزيرجودة، ومطالبة الحكومة بالإسراع الفوري بالإفراج عن السفير وعدم المماطلة والمراوغة في قضية احتطافه، وأن تقوم الحكومة بإزالة الضبابية والتعتيم غير المبرر عن قضية اختطاف السفير والمفاوضات التي تحدث مع الخاطفين وكشف الحقائق لعائلة السفير.

وكان الوزير جودة أوضح في تصريح صحفي أن الحكومة حاولت تفادي التصريحات المتكررة بخصوص قضية اختطاف السفير، وذلك حتى لا تؤثر كثرة التصريحات على جهود الإفراج عنه، لافتاً أن الجهود المكثفة والاتصالات جارية على مدار الساعة يوميا، من قبل جميع الأجهزة المعنية والسلطات المختصة.

وفي تطور لاحق أكدت مصادر دبلوماسية أردنية أن الاتصالات الأردنية وصلت مستوىً متقدم مع السلطات الليبية الرسمية، حيث سيتم توقيع اتفاقية بشكل سري لتبادل الأسرى وفق اتفاقية الرياض القضائية العربية، وبموجبها سيتم نقل السجين الليبي في الأردن محمد الدرسي إلى بلاده ليمضي باقي مة محكوميته هناك، مقابل الإفراج عن السفير العيطان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث