قبيلة السفير الأردني المختطف تهدد بإجراءات تصعيدية

قبيلة السفير الأردني المختطف تهدد بإجراءات تصعيدية
المصدر: عمّان- (خاص) أحمد عبد الله

أصدرت قبيلة بني حسن بيانا طالبت فيه الحكومة بضرورة العمل على سرعة الإفراج عن السفير الأردني المختطف في ليبيا فواز العيطان.

وذكر منسق حراك شباب “ارحاب” حسن الخزاعلة أن الحراك سيتخذ إجراءات تصعيدية في حال استمرار تجاهل هذه القضية التي تحتاج لوقفة جماعية من أجل الإفراج عن االسفير العيطان وعودته إلى أهله وعشيرته ووطنه سالما معافى.

وأضاف أن الحراك سيعقد اجتماعات متواصلة لبحث آخر تداعيات أزمة الاختطاف وبيان أسباب تأخير حلها، موضحا أن الوضع يسبب قلقا كبيرا لأبناء العشيرة لعدم معرفتهم آخر التطوراتباستثناء: “التطمينات التي نسمعها بين الحين والآخر، ولكن دون جدوى”؛ وفق قوله.

وقال البيان: “بعد انتهاء المهلة التي أعطيت للحكومة من أجل الكشف والإسراع بالإفراج عن السفير المختطف فواز العيطان في ليبيا منذ مدة، والذي قدم قربانا للخاطفين نتيجة تخاذل الحكومة، وخصوصا وزارة الخارجية الممثلة بوزيرها ناصر جودة، بعدم توفير الحماية الكافية للسفارة الأردنية بعد إرسال عدة توصيات من سعادة السفير عن المخاطر التي يمكن أن يتعرض لها وطاقم السفارة”.

وحمّل البيان الحكومة: “المسؤولية الكاملة عن اختطاف السفير فواز العيطان”، داعيا إلى اجتماع أبناء الأردن وقبيلة بني حسن، السبت، من أجل التشاور واتخاذ الخطوات اللازمة في ما يخص القضية؛ وفق البيان.

واختطف السفير العيطان في 15 نيسان/إبريل الماضي في العاصمة الليبية طرابلس على يد مسلحين مجهولين.

في حين قال وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جوده إن الدولة الأردنية بكل عناصرها ومؤسساتها وأجهزتها المختلفة تتابع موضوع اختطاف السفير الأردني في ليبيا فواز العيطان، مشيرا إلى أن: ” الاتصالات جارية والجهود مكثفة على مدار كل دقيقة من كل ساعة من كل يوم من قبل كل الأجهزة والمؤسسات المعنية بقضية اختطاف السفير للإفراج عنه وعودته إلى أهله ووطنه”؛ بحسب الوزير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث