تونس تطوي صفحة العزل السياسي لرموز نظام بن علي

تونس تطوي صفحة العزل السياسي لرموز نظام بن علي

تونس – رفض المجلس الوطني التأسيسي التونسي (البرلمان) المصادقة على فصل يتعلق بـ”العزل السياسي” المثير للجدل، وذلك بعد مداولات صاخبة خلال جلسة عامة عقدها الأربعاء للمصادقة على القانون الانتخابي.

وحصل هذا الفصل الذي يحمل الرقم 167 من مشروع القانون الإنتخابي، والذي يتعلق بمنع رموز النظام السابق، وأعضاء الحزب الحاكم سابقا من الترشح للانتخابات المقرر تنظيمها قبل نهاية العام الجاري،على 108 أصوات فقط من أصل 217، بينما احتفظ 43 نائبا بأصواتهم، ورفض 23 آخرون.

وبهذه النتيجة يكون هذا الفصل قد سقط، وبالتالي يتم طي صفحة قانون العزل السياسي نهائيا، ما أثار إرتياح العديد من النواب، وغضب البعض الآخر، وسط ترديد النشيد الوطني التونسي.

يذكر أن الفصل المعني بالعزل السياسي ينص في صيغته النهائية، بعد رفض ثلاثة تعديلات بشأنه على ما يلي “لا يمكن أن يترشح لانتخابات مجلس نواب الشعب كل من تحمل مسؤولية بالحكومة في عهد الرئيس المخلوع، باستثناء من لم ينتم من أعضائها إلى التجمع الدستوري الديمقراطي المنحل “.

كما ينص أيضا على أنه “لا يمكن الترشح للانتخابات كل من تحمل مسؤولية في هياكل التجمع الدستوري الديمقراطي المنحل، وفق مقتضيات الأمر المؤرخ في 3 أغسطس 2011،على أن تبقى هذه الأحكام سارية المفعول إلى حين تطبيق منظومة العدالة الانتقالية، وفق الفقرة 9 من الفصل 148 من الدستور”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث