مجهولون يغتالون قاضياً قرب درنة شرق ليبيا

مجهولون يغتالون قاضياً قرب درنة شرق ليبيا

طرابلس – قُتل مسلحون مجهولون، مساء اليوم الثلاثاء، قاضيًا ليبيًا سابقًا إثر اعتراض طريقه خلال عودته إلى مدينة درنة شرقي ليبيا، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر، الذي رفض نشر اسمه، إن “مسلحين مجهولين اغتالوا مساء اليوم القاضي السابق أحمد بوعجيلة المنصوري أثناء عودته من منطقة القبة إلى مدينته درنة (شرق) بإمطاره وابلاً من الرصاص”.

وبحسب ذات المصدر فإن القتيل عمل في المحكمة العليا (أكبر درجة في التقاضي) قبل ثورة 17 فبراير/شباط التي أطاحت بالرئيس الراحل معمر القذافي قبل أن يعيّن أمينًا سابقا للعدل (نائبًا سابقا لوزير العدل) في إحدي المناطق الليبية.

ولم تعلن أية جهة حتى الساعة 19:03 تغ مسؤوليتها عن الحادث، كما لم تعقب عليه السلطات الرسمية حتى الساعة ذاتها.

وتشهد مدن ليبية انفلاتا أمنيا واغتيالات لشخصيات شرطية، وعسكرية، وشخصيات عامة، خاصة مع انتشار أنواع مختلفة من الأسلحة في أيدي الجماعات المسلحة، عقب سقوط نظام القذافي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث