19 أسيرة فلسطينية يعانين من الإهمال الطبي

19 أسيرة فلسطينية يعانين من الإهمال الطبي
المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

تعاني 19 أسيرة فلسطينية في سجن هشارون الإسرائيلي “قرب حيفا” من ممارسات إدارة السجون الإسرائيلية المنافية لحقوق الإنسان، لا سيما غياب الرعاية الطبية، ما أدى لتفاقم عدد من الحالات المرضية.

إنعام الحسنات أسيرة لم يرأف بها الاحتلال، تعاني من الشقيقة التي تسبب لها آلاما دائمة، وكل ما يقدم لها هو المسكنات فقط.

كثيرة هي مظاهر العبث اللا إنساني بحق الأسيرات، حتى عربة نقل الأسيرات عبارة عن عربة يجرى فيها إجلاس الأسير على مقاعد حديدية، وفي ظروف صعبة للغاية، خاصة أن بعض النقليات تستمر لساعات طويلة، كنقل الأسرى من سجن هشارون إلى سجن عوفر قرب رام الله، حيث تستمر الرحلة المؤلمة 20 ساعة متتالية، ذهابا وإيابا.

في هشارون 19 أسيرة يغيب عن عيونهن أي شعاع رحمة ما، أقدمهن الأسيرة لينا الجربوني.

ولا يسعنا إلا التذكير ومن ثم التذكير، بأن هناك من يطلب الرحمة ليس إلا؛ إنعام عبد الجبار عطية الحسنات من مخيم الدهيشة ببيت لحم ومنى قعدان من عرابة جنين ونوال السعدي من جنين وآلاء أبو زيتون من عصيرة الشمالية بنابلس.

انتصار صياد من الطور ونهيل أبو عيشة من الخليل وتحرير القني من نابلس ودنيا واقد من طولكرم وآيات محفوظ من الخليل ووئام عصيدة من نابلس ورنا أبو قويق من رام الله ومرام حسونة من نابلس، فتيات يبتغين الحرية ليس إلا.

وتستغيث فلسطين نجم من نابلس ومعها زميلاتها؛ زينب أبو مصطفى من مخيم بلاطة ورسمية بلاونة من طولكرم وأحلام عيسى من قلقيلية وريم حمارشة من جنين وشيرين العيساوي من القدس، محاولات كسر صمت منظمات حقوق الإنسان، عن معاناة يتفنن بصنعها الاحتلال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث