حزب الله: لن نسمح لأحد بحكم سوريا غير الأسد

حزب الله: لن نسمح لأحد بحكم سوريا غير الأسد
المصدر: دمشق - (خاص)

أكد الشيخ نعيم قاسم نائب الأمين العام لحزب الله أن الحزب لن يقبل بغير بشار الأسد لحكم سوريا، وسوى ذلك سيجعل الحزب يدفع باتجاه الفوضى.

وقال الشيخ قاسم إنه “يتعين على المعارضة السورية ومن يدعمها في بعض الدول العربية والغربية أن يقبلوا بترشح الأسد للانتخابات المتوقعة هذا العام وسيفوز فيها حتى وإن حققت المعارضة المسلحة بعض المكاسب على الأرض”.

وشدد القيادي الشيعي على أن “سوريا فيها خياران لا ثالث لهما: إما أن يبقى الرئيس بشار الأسد رئيساً باتفاق وتفاهم مع الأطراف الأخرى بطريقة معينة وإما أنه يستحيل أن تكون المعارضة هي البديل أو هي التي تحكم سوريا لأنها غير قادرة ولأنها جربت حظها وفشلت… لذلك الخيار واضح إما التفاهم مع الرئيس الأسد للوصول إلى نتيجة أو إبقاء الأزمة مفتوحة مع غلبة للرئيس الأسد في إدارة البلاد”.

وكان الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله قال إن الأسد لم يعد يواجه التهديد بإسقاطه وإن دمشق تجاوزت خطر التقسيم بعد ثلاث سنوات على بدء الصراع.

واستبعد القيادي الشيعي في حديثه انسحاب عناصر الحزب من سوريا رغم ما قال إنه نصر كبير يتحقق للأسد، مؤكداً أنه “إلى الآن نعتبر أن وجودنا في سوريا ضروري وأساسي أما متى يتغير هذا الظرف فهذا أمر ميداني سياسي يتطلب قراءة ومراجعة في المستقبل من أجل أن نحدد صيغة أخرى إذا كنا سننتقل إليها. أما إذا بقينا على وضعنا وكانت الظروف متشابهة فنحن حيث يجب أن نكون”.

وقال الشيخ قاسم: “قتال إسرائيل يكون بأن نكون على جهوزية كاملة لنحرر في الوقت المناسب وندافع في الوقت المناسب ونردع في الوقت المناسب ونبقي المعادلة مع إسرائيل قائمة حتى لا تتجاوز حدودها”.

وأعلن نصر الله الاثنين الماضي، مسؤولية الحزب عن تفجير استهدف دورية إسرائيلية على الحدود في آذار/مارس رداً على غارة جوية على هدف تابع للحزب على الحدود مع سوريا قبل شهر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث