معارض سوري يحذر من تدمير النظام لـ”أقدم كنيس يهودي” بالعالم

معارض سوري يحذر من تدمير النظام لـ”أقدم كنيس يهودي” بالعالم

حذّر مسؤول في الحكومة السورية المؤقتة التابعة لقوى المعارضة، من تدمير قوات النظام السوري لـ”أقدم كنيس يهودي” في العالم في حي جوبر بدمشق جنوبي سوريا، بحسب قوله.

وفي تصريحات صحفية، قال كنان محمد مدير المكتب الإعلامي لوزارة الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة، إن قوات النظام السوري تقوم بقصف حي جوبر بدمشق الذي تسيطر عليه قوات المعارضة بشكل مكثف وعشوائي، منذ أيام وما يزال القصف مستمراً حتى اليوم، ما قد يؤدي إلى تدمير “أقدم كنيس يهودي في العالم” موجود فيه.

وأوضح المعارض السوري أن النظام دأب على تدمير دور العبادة ومن ثم إلصاق التهمة بالجيش الحر، وهو ما حدث مؤخراً في كسب بمحافظة اللاذقية شمال غرب البلاد، عندما استهدفت قواته كنيسة مسيحية في البلدة، واتهم قوات المعارضة بتدميرها.

وطالب مدير المكتب الإعلامي المجتمع الدولي والمنظمات المعنية بالثقافة وفي مقدمتها “اليونســكو” بالتدخل لإنقاذ الكنيس المذكور، وهو كنيس “إلياهو النبي” الذي تم بناؤه في زمن النبي إيليا كما يرد في (سفر الملوك في التوارة)، و”إلياهو النبي” وقع في مشكلة مع “إيزابيل” حاكمة فلسطين وهرب من “إيزابيل” الوثنية إلى دمشق وعمل أول كنيس وهو أقدم كنيس لم يتم تدميره حيث أن بقية الكنس في العالم تم عليها تحوير أو تدمير أو بناء شيء جديد إلا أن هذا قائم وهو أقدم معبد ديني في دمشق”.

وتقول بعض المراجع التاريخية أن “كنيس جوبر” هو أقدم كنيس يهودي في العالم، ويضم مقامي النبي “إلياس” و”الخضر” عليهما السلام، وعدداً من اللوحات والمكتبات، كما توجد فيه أقدم نسخة من التوراة فـي العالم.

إلى ذلك، ذكر ناشطون بالمعارضة السورية أن عناصر من الكتائب الإسلامية المقاتلة استهدفت تمركز للقوات النظامية في حي جوبر شرق دمشق، بمدفع محلي الصنع. كما سقطت أربع قذائف هاون على منطقة الدويلعة وقرب جسر الكباس ما أدى إلى سقوط جرحى وأضرار مادية في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث