الأمم المتحدة تدعو المجتمع الدولي إلى مساعدة لبنان والأردن

الأمم المتحدة تدعو المجتمع الدولي إلى مساعدة لبنان والأردن
المصدر: دمشق- (خاص)

أعلن مساعد الأمين العام المنسق الإنساني الإقليمي في الأمم المتحدة، نايجل فيشر، إنه يجب النظر بـ”طريقة جديدة” لمساعدة لبنان لتخفيف العبء عنه لناحية استقباله النازحين السوريين الذي فاق عدد المسجلين منهم لدى الأمم المتحدة المليون لاجئ.

وقال فيشر بعد لقائه وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني، رشيد درباس، أنه عرض معه التحضيرات للمؤتمر الذي سيقام في العاصمة الأردنية عمّان في السادس عشر من الشهر الجاري، مضيفاً: “سنعمل على تأمين الدعم من الحكومات والوكالات الدولية لمساعدة البلاد التي تضم لاجئين سوريين، ومن ضمنهم لبنان والأردن”.

وأضاف أنه عرض “مختلف الخيارات التي تساعد لبنان على تخطي هذه المحنة وتخفيف العبء عنه، والتأكد من أن الدعم سيصل إلى اللاجئين في لبنان والى المجتمعات الفقيرة” التي تستضيف هؤلاء اللاجئين.

وكانت المفوضية العليا للاجئين أعلنت الأسبوع الماضي أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين في لبنان تجاوز المليون، واصفة الرقم بأنه “قياسي كارثي”، في حين تقول السلطات اللبنانية أن عدد اللاجئين السوريين في لبنان تجاوز مليونا و300 ألف.

على صعيد آخر ذي صلة، كشف ممثل مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن أندروا هاربر، الثلاثاء، أن الكلفة التشغيلية لمخيم الزعتري للاجئين السوريين في الأردن تقدر بنصف مليون دولار يومياً.

وأضاف هاربر “نحن بحاجة إلى 750 مليون دولار لمواجهة الأعباء في قطاع المياه، الأمر الذي يتطلب من المجتمع الدولي ضرورة النظر إلى الجهود المبذولة من قبل الحكومة الأردنية، التي ما زالت تتحمل المزيد من الأعباء جراء استضافة الأعداد الكبيرة من اللاجئين السوريين”.

وأشار إلى أن استجابة التمويل المقدرة من الحكومة الأردنية تبلغ 1.2 مليار دولار، بينما يحتاج المخيم إلى 2.4 مليار دولار لتقديم الخدمات للاجئين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث