مصر تتجه إلى تأجيل الدراسة في الجامعات “الخطرة”

مصر تتجه إلى تأجيل الدراسة في الجامعات “الخطرة”
المصدر: القاهرة- (خاص) من شوقي عصام

كشف مصدر رفيع المستوى، عن أن الحكومة المصرية بحثت تأجيل الدراسة ببعض الجامعات، خلال اجتماع مجلس الوزراء الأربعاء، وعلى رأسها جامعات القاهرة وعين شمس والأزهر والزقازيق، وذلك بعد أحداث ميدان النهضة المقابل لجامعة القاهرة.

وقال المصدر في تصريحات خاصة لـ إرم، إن اجتماع مجلس الوزراء، شهد على هامشه اجتماعا أمنيا برئاسة المهندس إبراهيم محلب، وبحضور وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم، ووزير العدل، ورؤساء أجهزة المخابرات العامة، والمخابرات الحربية، والأمن القومي.

وتناول الاجتماع الأمني، تقييما للموقف الراهن، ومدى مواجهة جماعة الإخوان المسلمين، فيما عرض وزير الداخلية مقترحا بتأجيل الدراسة داخل ما وصفه بالجامعات “الخطرة”، لافتا إلى أن التعامل الأمني وصل إلى طريق مسدود، لعدم تعاون رؤساء الجامعات مع الأجهزة الأمنية، بحسب القانون الذي يلزم رؤساء الجامعات، بطلب العون والتدخل المباشر من قوات الشرطة بدخول الحرم الجامعي في حال تعرض الطلاب والمنشآت للخطر.

وفي المقابل، تحدث محلب، بحسب المصدر، عن الأثر السلبي لهذا الإجراء على مظهر مصر داخليا وخارجيا في تنفيذ خارطة الطريق، مؤكدا أن هذا القرار لا يكون صادرا عن الحكومة فقط، بل يجب عرضه ودراسته في اجتماع الأمن القومي المقبل مع رئيس الجمهورية المؤقت، المستشار عدلي منصور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث