نائبة عراقية تثير صدمة في البلاد بدعوتها للقتل الطائفي

المصدر: إرم - (خاص) من محمد خالد

أشعلت النائبة في البرلمان العراقي حنان الفتلاوي جدلا واسعا في البلاد بحديثها عن أعمال القتل الطائفي في البلاد دفع البعض إلى المطالبة بإلغاء ترشيحها في الانتخابات التشريعية المقررة نهاية الشهر الجاري.

وقالت الفتلاوي التي تنتمي إلى ائتلاف دولة القانون، في لقاء تلفزيوني الاثنين، إنها تطالب بقتل مواطن من الطائفة السنية مقابل كل مواطن من الطائفة الشيعية يقتل، وذلك ردا على الانتقادات والاتهامات التي تطال الحكومة التي يتزعمها نوري المالكي المتعلقة بالطائفية وتهميش السنة في البلاد.

وتساءلت النائبة العراقية عن سبب صمت من يتحدثون عن توازن المكونات العرقية والدينية في الحكومة “عندما يذبح الشيعي في سبيل الأنبار”، في إشارة إلى عناصر الجيش الذين قتلوا في العمليات العسكرية ضد تنظيم القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش”.

ورفعت كتلة متحدون السنية التي يتزعمها رئيس البرلمان أسامة النجيفي دعوى قضائية ضد الفتلاوي بتهمة التحريض على قتل العراقيين.

وقالت النائبة عن متحدون وصال سليم في مؤتمر صحافي عقدته في مبنى مجلس النواب الثلاثاء، إن كتلتها رفعت دعوة أمام المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، لرفع الحصانة عن الفتلاوي واستبعادها من المشاركة في الانتخابات ومحاسبتها قضائيا بتهمة التحريض على القتل ضد مكون معين.

وقالت النائبة سليم إن الفتلاوي “أدلت بتصريحات تشير إلى تحريض صريح على قتل العراقيين والذي يعتبر جريمة ضد الانسانية كونها تحرض على قتل الانفس التي حرم الله قتلها إلا بالحق”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث