فلسطينيون يقيمون قرية الكرامة في الأغوار الوسطى

فلسطينيون يقيمون قرية الكرامة في الأغوار الوسطى
المصدر: رام الله- (خاص) من فراس أحمد

نجح عشرات النشطاء الفلسطينيين والأجانب، السبت، بإقامة قرية بوابة الكرامة في منطقة الأغوار الوسطى الفلسطينية، كرد على المحاولات الإسرائيلية للسيطرة على منطقة الأغوار ورفض الانسحاب منها.

وتمكن الناشطون من الوصول إلى معسكر كان تابعا للجيش البريطاني في منطقة الجفتلك لإقامة قرية بوابة الكرامة فيه، ووصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي إلى المعسكر المُخلى بأعداد كبيرة، وشنت حملة اعتقالات واسعة النطاق في صفوف النشطاء.

كما صادرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الطعام والشراب من الناشطين وأبلغتهم رسميا بضرورة إخلاء المكان على الفور، بينما ردّ النشطاء بتنظيف المكان استعدادا للمبيت فيه.

وأكد أحد نشطاء المقاومة الشعبية الفلسطينية، عبد الله أبو رحمة، لـ”إرم” أن إقامة قرية بوابة الكرامة، تأتي بعد إقامة العديد من القرى الفلسطينية، لتوجيه رسالة إلى المجتمع الدولي وإسرائيل بأن هذه الأراضي تخضع للدولة الفلسطينية، وبالتالي فإن إقامتها تأتي للتأكيد على هذا المبدأ.

وأضاف أبو رحمة: إقامة قرية بوابة الكرامة يدل على مدى تمسك شعبنا بأرضه، وحقه في الدفاع عنها، فنحن نقف اليوم على أرض قرية بوابة الكرامة التي أقامها أبناء شعبنا في تحد جديد لقوات الاحتلال، ليثبت أن الشعب الفلسطيني لن يفرط بأرضه، ولن يستسلم لإملاءات الاحتلال وسياساته الرامية لفرض الأمر الواقع من خلال إقامة وتوسيع المستوطنات على أرضنا.

و قال صلاح الخواجا، إن الهدف من إقامة القرية، التأكيد على فلسطينية الأرض، خاصة وأنها تقع ضمن أراض أعلنت عنها إسرائيل مؤخراً بأنها تشكل أهمية وأولوية أمنية، ولن تتخلى عنها مطلقا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث