المالكي: لا استطيع أن أحصي محاولات اغتيالي

المالكي: لا استطيع أن أحصي محاولات اغتيالي
المصدر: إرم ـ (خاص) من كوران إبراهيم

كشف رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، عن تعرضه لمحاولات اغتيال لا يستطيع إحصاءها، خلال توليه رئاسة الحكومة، موضحا أن منصبه أحد أسباب استهدافه وأن لديه أعداء في كل مكان، وفيما حمل “عناصر حزب البعث المنحل والقاعدة وسنة متعصبين ومتطرفين شيعة” مسؤولية استهدافه، شدد على أنه لم يخش الموت ولا يعرف الخوف، مؤكدا أنه “لا يريد أن يرتاح” بعد ثمان سنوات من العمل كرئيس للوزراء بسبب التحديات التي يواجهها العراق والعراقيون.

وقال المالكي: “لا استطيع أن أحصي عدد المرات التي حاول فيها أعدائي النيل من دمي خلال عمري الذي قضيته في الحكومة”، وتابع: “خلال إحدى زياراتي العامة تعرضت لهجوم من مدى قريب وكانت هناك محاولات أيضا لقتلي بالسم”.

وأضاف: “في إحدى المرات كادت طائرتي أن تتعرض للسقوط عندما كنت في طريقي إلى الموصل شمال العراق ورغم أن المنظومة الدفاعية للطائرة حرفت مسار الصاروخ فإن الطائرة تعرضت لهزة عنيفة”.

وفي رده على سؤال فيما إذا كان سيترشح لولاية ثالثة، قال المالكي في حديث أجرته معه مجلة دير شبيغل الألمانية: “على أقل حال فإني سأقود ائتلاف دولة القانون في الانتخابات وكل من الأصوات والغالبية البرلمانية ستقرر فيما إذا كنا سنلتقي مرة أخرى في مكتب رئيس الوزراء بعد الانتخابات”.

وعن الأزمة السورية، بين رئيس الوزراء أن عملية الاقتتال يجب أن تتوقف في سوريا من خلال الحوار بين الأطراف وإلا فأن تأثيراتها ستطغى على كل المنطقة، موضحا أن “ذلك بدا واضحا من خلال أحداث التوتر في لبنان وكذلك الأردن وحتى ستصل آثارها إلى السعودية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث