الجيش الحر يسقط طائرة استطلاع بريف دمشق

الجيش الحر يسقط طائرة استطلاع بريف دمشق

دمشق – أشعلت انتصارات الجيش السوري الحر في بلدة كسب بريف اللاذقية بعض الجبهات في المدن والأرياف السورية، حيث قصفت كتائب الجيش الحر في ريف حمص مقرات لقوات النظام في حيي الزهراء وعكرمة المواليين للنظام في مدينة حمص بصواريخ من نوع “غراد”، وأفاد ناشطون أن سكان الأحياء الغربية شاهدوا أعمدة الدخان تتصاعد من تلك المناطق.

وفي داريا، تمكن مقاتلو الجيش الحر من إسقاط طائرة استطلاع في مدينة داريا بريف دمشق الغربي بحسب ما أفادت “شبكة سوريا مباشر”، وتتعرض مدينة داريا إلى حصار وحملة عسكرية امتدت لأكثر من عام ونصف العام ونجح المقاتلون داخل المدينة في التصدي لكل حملات الاجتياح التي شنتها قوات النظام وقد قُتل فيها ثلاثة من قادة الحملات العسكرية.

في غضون ذلك، قصفت قوات النظام مخيم اليرموك بالمدفعية الثقيلة ما أدى لاستشهاد عدد من المدنيين وسقوط عدد من الجرحى بعضهم بحالة خطيرة، فيما سقطت قذائف هاون عشوائية على ساحة الأموين ولا أنباء عن وقوع ضحايا، كما شهد حي جوبر الدمشقي حدوث اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري الحر وقوات النظام.

وفي إدلب، تمكن مقاتلو حركة “أحرار الشام” الإسلامية إحدى فصائل الجبهة الإسلامية العاملة في ريف إدلب من نسف مبنى يتمركز فيه قناصة الجيش النظامية في قرية الفوعة الموالية للنظام بريف إدلب، والتي تعتبر مقراً ضخماً لميليشيات نظام الأسد.

إلى ذلك، ألقى الطيران الحربي لقوات نظام الأسد البراميل المتفجرة على بلدة حريتان بريف حلب ما أسفر عن استشهاد 3 مدنيين وجرح آخرين بعضهم بحالة خطرة، كما استهدف الطيران الحربي لقوات النظام بالبراميل المتفجرة حي الكسارة في حي الحيدرية ومساكن هنانو ما أدى لاستشهاد سيدة وطفلتها وسقوط عدد كبير من الجرحى، هذا وقد قتل أمس 20 عنصراً من قوات نظام الأسد أثناء سيطرة الكتائب الإسلامية على حاجز قرب مدينة خناصر بريف حلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث