سليمان يدعو الزعماء اللبنانيين لمناقشة “سلاح حزب الله”

سليمان يدعو الزعماء اللبنانيين لمناقشة “سلاح حزب الله”

بيروت- دعا رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال سليمان، الزعماء السياسيين البارزين إلى جلسة حوار تعقد في القصر الجمهوري -بعبدا شرق لبنان- في 31 من الشهر الحالي، لمناقشة مستقبل سلاح حزب الله.

وقال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية “إن دعوة أعضاء هيئة الحوار الوطني الـ19 لجلسة جديدة، تهدف إلى مناقشة التصور الذي قدمه سليمان لهذه الهيئة حول الإستراتيجية الوطنية للدفاع عن لبنان في أيلول/سبتمبر 2012، “سعيا للتوافق على إستراتيجية دفاعية وطنية، ومن ضمنها موضوع السلاح، والتأكيد على ضرورة المحافظة على دينامية الحوار.”

وتنص الإستراتيجية التي تقدم بها سليمان على وضع سلاح حزب الله بتصرف الجيش، “المولج حصراً باستعمال عناصر القوة، وذلك لدعمه في تنفيذ خططه العسكرية، مع التأكيد على أن عمل المقاومة لا يبدأ إلا بعد الاحتلال”.

وأشار البيان إلى أن الدعوة للحوار تأتي نظرا “لدقة التطورات الراهنة ولحجم انعكاساتها على الساحة الوطنية، ربطا بالأحداث المفصلية الجارية على المستويين الإقليمي والدولي”.

وشدّد على أن لا بديل عن “نهج الحوار للتوافق على كيفية مواجهة المخاطر المحدقة بلبنان، وفي مقدمها تلك المتأتية عن العدو الإسرائيلي، وعن الإرهاب، وعن السلاح المنتشر عشوائيا بين أيدي المواطنين والمقيمين”.

وكان سليمان أجّل مرتين متتاليتين جلسة الحوار في تشرين الثاني/نوفمبر 2013 و في كانون الثاني/ يناير 2013، بسبب تفاقم الخلاف السياسي نتيجة إعلان حزب الله القتال إلى جانب النظام السوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث