“الإخوان” يبدأون خطة التصعيد في ذكرى “غزوة الصناديق”

“الإخوان” يبدأون خطة التصعيد في ذكرى “غزوة الصناديق”
المصدر: القاهرة- (خاص) من علاء الدين حافظ

نظم أنصار تنظيم “الإخوان” في مصر الأربعاء، مظاهرات في عدة مدن بالقاهرة الكبرى والمحافظات، تلبية لدعوة ما يسمى بـ”تحالف دعم الشرعية” المؤيد للرئيس المعزول مرسي، بمناسبة ذكرى الاستفتاء على التعديلات الدستورية المعروفة إعلاميا بـ”غزوة الصناديق”، التي من المقرر استمرارها؛ حسب ما أعلنه التحالف.

وكثفت الأجهزة الأمنية من انتشارها حول المنشآت الحيوية، وأقسام الشرطة ومديريات التأمين بالمحافظات، خشية اقتحامها من قبل المتظاهرين، خاصة بعد رصد الأجهزة قيام صفحات محسوبة على الإخوان في مواقع التواصل الاجتماعي بالتحريض على الشرطة والجيش، وانتشرت الآليات العسكرية بالتعاون مع رجال الداخلية على مداخل الميادين الكبرى، مستعينة بالأسلاك الشائكة والكلاب البوليسية.

وانطلقت المسيرات المؤيدة من الجامعات ومن أمام المساجد بالمدن الكبرى، في محاولة لدخول ميادين التحرير ورابعة العدوية والنهضة في القاهرة، والقائد إبراهيم في الإسكندرية.

واستهل أعضاء الجماعة فعالياتهم بتنظيم وقفات احتجاجية، رافعين شعارات رابعة، ومرددين الهتافات المناهضة لخارطة الطريق وعدد من قيادات القوات المسلحة.

واستغلت الصفحات والمواقع الإلكترونية التابعة لجماعة الإخوان تلك الفعاليات بما وصفته باسم “الصحوة” و”السلاسل البشرية”، في إشارة إلى تزامن تلك الفعاليات على مستوى المحافظات، فيما دعت إليه كشكل من أشكال التصعيد.

ويأتي تصعيد الإخوان في إطار “خطة الأزمات” التي وضعها مكتب الإرشاد الدولي للجماعة، وتضمن سعي أنصار الجماعة إلى خلق أزمات أسبوعية اعتبارا من منتصف شهر شباط/ فبراير الماضي حتى الأسبوع الأول من شهر تموز/يوليو 2014.

وكشفت الخطة التي حصلت “إرم” على صورة منها، صدور تعليمات لأعضاء التنظيم بتفعيل الجانب الإيماني، والاستشهاد بدروس من الغزوات الإسلامية بدر وأحد والخندق، ومطالبة الأعضاء باستغلال طلاب الإخوان بالجامعات في الحشد والمظاهرات.

ووجهت الخطة الأعضاء بافتعال أزمات في الوقود خلال الأسبوع الثاني من آذار/مارس وأزمات الكهرباء في الأسبوع الثالث من الشهر نفسه، واستهداف أنابيب الغاز في الأسبوع الرابع.

وأوصت بافتعال أزمات مياة الشرب والامتحانات والسكّر والعملات المعدنية خلال شهر نيسان/ أبريل ورفع الأسعار والملح والدولار خلال شهر أيار/ مايو وافتعال إضرابات للأطباء والعمال والسائقين وقطع الطرق والسكك الحديدية لخلق الازدحام خلال شهري حزيران/ يونيو وتموز/يوليو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث