قطع الاتصالات عن سيناء لاستخدام “المحمول” في التفجيرات

قطع الاتصالات عن سيناء لاستخدام “المحمول” في التفجيرات
المصدر: القاهرة - (خاص) من شوقي عصام

قال خبير في مكافحة الإرهاب، وقائد سابق في القوات الخاصة بالجيش المصري، العقيد حاتم صابر، إن قطع الإتصالات وخدمات المحمول، عن مناطق بسيناء، يهدف إلى منع العمليات الإرهابية والتفجير عن بُعد، التي يتم فيها استخدام أجهزة المحمول، لافتاً إلى أن العناصر المتطرفة تعمل على استهداف المنشآت والأفراد، بمفرقعات بدائية يتم تصنيعها عن طريق الإنترنت باستخدام مكونات بسيطة.

وأشار خلال تصريحات تليفزيونية، إلى أن أراضي سيناء “وعرة”، وتحتاج في تنميتها وتعميرها إلى ميزانية ضخمة، موضحاً أن سيناء كانت قبلة للمجرمين والخارجين عن القانون والعناصر المتطرفة والإرهابية، التي تعمل القوات المسلحة عن وأدها وتطهير شبه الجزيرة منها.

وأكد أن العمليات الإرهابية لن تستطيع استنزاف الجيش المصري، مشيراً إلى حرص الضباط والجنود على اتباع أحدث الأساليب في التدريب، مشيراً إلى أن الإرهاب لا يستطيع الدخول في مواجهات مباشرة مع القوات المسلحة تماماً.

وتابع: “هناك دول مثل تركيا وقطر لا تريد الخير والاستقرار لمصر، وتعمل على تمويل العمليات الإرهابية ودعمها بأجهزة مخابراتها، مشيراً إلى أن هذه الدول ستعاني من مرارة الإرهاب عندما ينقلب السحر على الساحر ـ حسب وصفه ـ لافتاً إلى العلاقات القوية والمتينة بين إسرائيل وقطر التي يوجد بها أكبر قاعدة أمريكية في الشرق الأوسط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث