طلاب “الإخوان” يحاصرون منزل شيخ الأزهر

طلاب “الإخوان” يحاصرون منزل شيخ الأزهر
المصدر: القاهرة- (خاص) من مروان أبو زيد ومحمود كامل

شهدت جامعات المنصورة، والقاهرة، وعين شمس، تظاهرات لطلبة محسوبين على جماعة الإخوان المسلمين في مصر، فيما حاصر طلبة منزل شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، احتجاجا على إلقاء القبض على زملاء لهم، ومحاكمة 5 طالبات بالأزهر، وعرضهم على المحكمة.

وقال المتحدث الرسم باسم حركة “طلاب ضد الانقلاب” في جامعة الأزهر محمود الأزهري، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، إن”طلاب الأزهر نظموا وقفة احتجاجية أمام منزل شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب بمصر الجديدة”.

وردد الطلاب هتافات مسيئة للدكتور الطيب، ولسياسته المتبعة في التعامل مع الطلبة الإخوان، حيث وصفوه بـ”عميل الجيش”.

وتأتي مظاهرات الطلاب أمام منزل شيخ الأزهر بعد أقل من ساعة من تظاهرة مماثلة أمام مقر أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس، بالتزامن مع نظر استئناف طالبات الأزهر على الحكم الصادر بحق الفتيات الخمس، والقاضي بحبسهن خمسة أعوام، وتغريمهن 100 ألف جنيه.

وكان البت في الحكم، تأجل لجلسة 2 نيسان/ إبريل المقبل، بدعوى عدم حضور الطلاب المحبوسين للجلسة.

وفي ذات الاتجاه، شهدت جامعة المنصورة اشتباكات دامية بين حركة “طلاب ضد الانقلاب” المنتمين لجماعة الإخوان، وأفراد الأمن الإداري بالجامعات، حيث عمد هؤلاء الطلاب إلى حرق عدد من الدراجات البخارية التابعة للأمن الاداري.

وسارع رئيس الجامعة الدكتور السيد عبد الخالق لطلب قوات الشرطة، التي اقتحمت الجامعة، وألقت القبض على عشرة طلاب متورطين في الأحداث.

وفي جامعة القاهرة، لم يكتف طلاب الإخوان بالتظاهر داخل الحرم الجامعي، بل عمدوا إلى قطع الشارع المؤدي لميدان النهضة، واشتبكوا مع سائقي السيارات.

وردد هؤلاء الطلاب هتافات، “حركة طلابية واحدة ضد السلطة اللي بتدبحنا .. رابعة جوا القلب .. يسقط يسقط جابر نصار.. يا حرية فينك فينك العسكر بينا وبينك”.

جاء ذلك، في وقت احتشد فيه عشرات الطلاب داخل كلية دار العلوم لمطالبة عميدها بالتراجع عن قرارات فصل زملائهم، التي وقعت فى الفصل الدراسى الأول.

وفي جامعة عين شمس نظم المئات من طلاب الاخوان تظاهرة داخل كلية الهندسة للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المحبوسين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث