الصدر يدعو أنصاره للخروج بمظاهرة ضد المالكي

الصدر يدعو أنصاره للخروج بمظاهرة ضد المالكي

بغداد ـ دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أنصاره للخروج في تظاهرة ثانية منددة بـ”الظالمين”، بعد يوم واحد من خروج الآلاف من أتباع الزعيم الشيعي في تظاهرات؛ احتجاجا على تصريحات رئيس الحكومة نوري المالكي ضد الصدر.

وينظم أنصار “الصدر” منتصف شهر مارس/ آذار سنويا تظاهرة في أغلب المحافظات العراقية “لنصرة المظلوم العراقي وانتقاد الظالم”.

وقال مكتب الصدر في بيان : “نؤكد على ضرورة المشاركة الفاعلة في تظاهرة يوم المظلوم العالمي والتي ستكون محطة اخرى للوقوف مع المظلومين وشجب الظلم والديكتاتورية”.

وتصاعدت حدة الخطاب المتشنج بين رئيس الوزراء العراقي وزعيم التيار الصدري مؤخرا بعد أن وصف الاخير المالكي بـ”الخارج عن طاعة المرجعية الدينية”؛ بسبب ادارته غير الحكيمة للدولة، بينما رد المالكي عليه بأنه “لايفهم السياسة، ولايعرف تفاصيل الدستور العراقي”.

وأثارت تصريحات المالكي حفيظة الصدر وأتباعه، مما دعاهم الى الخروج أمس بتظاهرات في اغلب المحافظات الجنوبية والوسطى، مشبهين طريقة ادارته للدولة بـ”الرئيس العراقي الراحل صدام حسين”.

وأضاف بيان مكتب الصدر أن “زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يثمن الجماهير المؤمنة التي سجلت موقفها الشرعي والأخلاقي والوطني من خلال المشاركة في التظاهرات الحاشدة التي انطلقت في محافظات العراق، واستنكرت التطاول الذي صدر من رئيس الوزراء العراقي على القائد مقتدى الصدر”.

وتابع البيان مخاطبا أتباع الصدر “نوصي جميع الاخوة المؤمنين بالحفاظ على القيم الاسلامية والاخلاقية والوطنية والتمسك بالوحدة ونبذ الفرقة والعنف وعدم السماح للمغرضين بالاستفادة من صوت الحق الذي ارتفع الثلاثاء وصدحت به حناجر المخلصين، ونؤكد على عدم الانجرار الى مواقف متشنجة تضر بالصالح العام وان التظاهرات كانت جواباً كافياً ووافياً لتسجيل هذا الموقف المشرف”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث