الأمم المتحدة: الأردن يستقبل أكثر من 27 ألف لاجئ سوري خلال شهرين

الأمم المتحدة: الأردن يستقبل أكثر من 27 ألف لاجئ سوري خلال شهرين
المصدر: إرم – (خاص) دمشق

بلغ عدد اللاجئين السوريين المسجلين رسمياً لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن إلى 27 ألفاً و920 لاجئاً في أول شهرين من العام الجاري.

وقال ممثل المفوضية في الأردن أندرو هاربر، في “تغريدة” على موقع “تويتر”: سُجل 9477 لاجئاً سورياً في كانون الثاني / يناير من العام الحالي”.

وتابع أن عدد اللاجئين تزايد في شباط الماضي، ليصل إلى 17 ألفاً و920 لاجئاً، ليصل إجمالاً خلال الشهرين الماضيين إلى 27 ألفاً و397 لاجئاً سورياً.

وأشار هاربر في “تغريدته” إلى أن “عدد من وصلوا إلى مخيم الزعتري في محافظة المفرق الاثنين بلغ 950 لاجئاً”.

ويبلغ عدد اللاجئين السوريين الموجودين في الأردن 592 ألف لاجئ، منهم 136 ألفاً و952 لاجئاً في مخيمات اللجوء التي استُحدثت في المملكة، بحسب التقديرات الأردنية الرسمية.

وكانت تقارير صحفية غربية، أشارت في وقت سابق، إلى المعاناة التي يعيشها اللاجئون السوريون في الأردن، وتحديداً في مخيم الزعتري في الصحراء بمحافظة المفرق، الذي يستضيف نحو 26 ألف لاجئ سوري، وقالت إن هؤلاء يعيشون ظروفا بائسة وسط رمال الصحراء التي تتسب لهم بالاختناق.

وكانت الحكومة الأردنية أقامت مخيم الزعتري للاجئين السوريين في أواخر تمّوز/ يوليو 2012 ولاستقبال 500 لاجئ سوري، ولكن عدد اللاجئين الذين تم وضعهم في هذا المخيم سرعان ما تزايد إلى أكثر من 26 ألفا،ً وأن الأطفال بينهم يشكلون ثلثي هذا العدد، وأن أكثر من 5000 آلاف طفل منهم دون سن الرابعة.

وتشير مصادر بالحكومة الأردنية إلى أن هناك حوالي 140 ألف لاجئ سوري في البلدات والقرى القريبة من الحدود.

وشهدت لبنان وتركيا والعراق أيضاً تدفقات ضخمة من اللاجئين، إضافة لعشرات الآلاف الذين لا يزالون يحاولون مغادرة سوريا، هرباً من الحرب الدائرة في العديد من المحافظات في شمال وجنوب البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث