برلمانيون أردنيون يحذرون من نقل السلاح إلى سوريا

برلمانيون أردنيون يحذرون من نقل السلاح إلى سوريا
المصدر: عمّان- (خاص) من حمزة العكايلة

حذر 22 نائبا في البرلمان الأردني حكومة بلادهم من التورط في الأزمة السورية، أو حتى المشاركة في اجتماعات مشبوهة، أو عمل جسور جوية لنقل السلاح إلى سوريا.

وطالب النواب خلال جلسة عقدت الثلاثاء، الحكومة التمسك بالموقف الذي أعلنه العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أخيرا، والعمل على إنهاء الأزمة بالطرق الدبلوماسية، وحسب ما يقر الشعب السوري.

وعبروا في مذكرة تبناها النائب خليل عطية عن رفضهم أي تدخل خارجي في الشأن السوري، مشددين على ضرورة نأي الحكومة بالأردن جانبا عن التورط في الأحداث الدائرة على الأراضي السورية.

وتأتي تصريحات النواب الأردنيين هذه بعد تصريح للسفير السوري في عمّان بهجت سليمان، أشار فيه إلى أن “طبول الحرب بدأت تقرع على سوريا من الحدود الأردنية، عبر تصعيد إعلامي ودبلوماسي أمريكي-أوروبي، يبدأ بإقامة منطقة حظر جوي أمريكي في المنطقة الحدودية بين الأردن وسوريا يخدم مصالح إسرائيل، ويدعمها وجود نحو 10 الآف مقاتل”.

ومن ناحية أخرى، دان نواب في البرلمان الاعتداء الذي تعرضت له البحرين الإثنين 3 آذار/ مارس الجاري، وعبروا في بيان باسم المجلس عن إدانتهم لكل من يقف وراء هذا الاعتداء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث