النظام السوري يعلن استعادة السيطرة على بلدة شمالي يبرود

النظام السوري يعلن استعادة السيطرة على بلدة شمالي يبرود

دمشق ـ أعلن النظام السوري، عن استعادته “الكاملة” لبلدة السحل شمالي مدينة يبرود بمنطقة القلمون جنوبي سوريا.ونقلاً عن مصدر عسكري، لم تحدده، أن وحدات من الجيش أحكمت سيطرتها الكاملة على بلدة السحل شمال يبرود ومنطقة العقبة في القلمون بريف دمشق، وقضت على أعداد ممن أسمتهم بـ”الإرهابيين” في سلسلة عمليات نفذتها الإثنين، ضد أوكارهم وتجمعاتهم في قرى وبلدات عدة بريف دمشق.كما نوه المصدر إلى أن تلك الوحدات أحرزت أيضاً تقدماً في منطقة مزارع ريما القريبة من يبرود.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من المعارضة على ما ذكره النظام حول استعادته الكاملة لـ”السحل” أو المناطق الأخرى التي ذكرها.ومنذ 3 أسابيع، تشن قوات النظام السوري بدعم من مقاتلي حزب الله، حملة عسكرية واسعة على مدينة “يبرود” التابعة لمنطقة القلمون، بغية استعادة السيطرة عليها من قوات المعارضة، إلا أنها لم تتمكن من ذلك .

ومنطقة القلمون هي سلسلة جبلية تقع جنوب غربي سوريا، وتسمى سلسلة جبال لبنان الشرقية، وتشكل حداً فاصلاً بين لبنان وسوريا، وتضم من الجهة السورية عشرات المدن والبلدات، أبرزها: دير عطية ومعلولا والنبك ويبرود وغيرها.وتعتبر المنطقة ذات أهمية استراتيجية كونها تقع على الطريق الدولي الذي يربط العاصمة بمنطقة الساحل التي ينحدر منها الرئيس السوري بشار الأسد وعدد من أركان نظامه، وانطلاقاً من كونها منطقة حدودية مع لبنان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث