الحكومة الأردنية تدرس منح أبناء الأردنيات مزايا خدماتية

الحكومة الأردنية تدرس منح أبناء الأردنيات مزايا خدماتية
المصدر: عمان ـ (خاص) من حمزة العكايلة

أكد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية محمد المومني أن الحكومة عبر وزارتها المختلفة مازالت في طور دراسة منح مزايا لأبناء الأردنيات وليس حقوقاً.

وأضاف المومني في تصريح لـ إرم إن المزايا الخدماتية التي سيستفيد منها أبناء الأردنيات، ستكون في قطاعات التعليم والصحة والإستثمار والعمل والتنقل والتملك، واستخراج رخص قيادة السيارات، إضافة إلى إجراءات بشؤون أذونات الإقامة وشؤون الأجانب دون منحهم للجنسية الأردنية.

وتابع المومني: إن كل وزارة معنية ستقوم بدراسة تلك المزايا وكلفها المالية المترتبة على خزينة الدولة، والطريقة المثلى لتطبيقها على أرض الواقع، نافياً أن يكون هناك أي دوافع سياسية وراء تلك الميزات، وأن دوافعها إنسانية بامتياز.

وتشكل مسألة الحقوق المدنية لأبناء الأردنيات جدلاً واسعاً في الأوساط الأردنية المختلفة، بخاصة أن موعد طرحها على الملأ تزامن مع خطة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، وبالأخص فيما يتعلق بحق العودة والتعويض واللاجئين، إذ أن الجنسية الفلسطينية تصدرت قائمة أزواج الأردنيات المتزوجات من غير الأردنيين، فبلغ عددهم (50) الف شخص، في حين حلت الجنسية المصرية بالمرتبة الثانية بـ 8058 شخصاً، وجاءت الجنسية السورية بالمرتبة الثالثة بـ 7049 شخصاً، في حين يبلغ العدد الكلي للأردنيات المتزوجات من غير الأردنيين ولغاية السادس والعشرين من تشرين ثاني/نوفمبر العام 2013، بحسب تصريحات سابقة لوزير الداخلية حسين المجالي، (84711) الف أردنية ويقدر عدد أبنائهن (338،844) الف ابن وابنة

.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث