مصر تطالب ليبيا بتحمل مسؤولية حماية رعاياها

مصر تطالب ليبيا بتحمل مسؤولية حماية رعاياها
المصدر: القاهرة- (خاص) من محمود كامل

أكدت وزارة الخارجية المصرية أنها تتابع باستياء شديد وقلق بالغ الحوادث المتكررة التي يتعرض لها المصريون في ليبيا وآخرها الحادث الإجرامي البشع الذي وقع الأحد، عندما أطلق مسلح الرصاص على المواطن المصري “سلامة فوزي طوبيا” المقيم في بنغازي خلال تواجده في محل بيع الخضروات الذي يعمل به بمنطقة الماجوري، حيث أصيب في الرأس وجرى نقله إلى مستشفى “1200 سريرا” الليبي في بنغازي في حالة حرجة للغاية.

وتجدد الخارجية مطالبة السلطات الليبية بسرعة التحقيق في ملابسات الحادث وموافاتها بنتائج التحقيقات في ملابسات الحادث الإرهابي البشع الذي أسفر قبل عدة أيام عن مقتل سبعة مواطنين مصريين، وضرورة تقديم الجناة القتلة للعدالة لينالوا جزاؤهم.

كما تطالب الوزارة الحكومة الليبية بتحمل كامل مسؤولياتها بتوفير الأمن والحماية للمواطنين المصريين المقيمين على الأراضي الليبية أو المسافرين إليها.

وأهابت وزارة الخارجية بالمصريين المسافرين إلى ليبيا أو المقيمين على أراضيها بتوخي أقصى درجات الحيطة والحذر عند تنقلاتهم حرصا على أمنهم وسلامتهم الشخصية في ضوء الأوضاع الأمنية الراهنة هناك، والعمل على مراجعة القطاع القنصلي بوزارة الخارجية والسفارة والقنصلية المصرية في طرابلس وبنغازي في حالة وجود شكاوى أو مشكلات تواجههم.

وشهد الأسبوع الماضي مقتل سبعة مواطنين أقباط مصريين في مدينة بنغازي شرق ليبيا على أيدي عصابات متطرفة رميا بالرصاص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث