وزير سوداني يرجّح اندلاع الحرب مع الجنوب

وزير سوداني يرجّح اندلاع الحرب مع الجنوب
المصدر: الخرطوم– (خاص) من ناجي موسى

رجّح وزير المالية السوداني بدر الدين محمود، اندلاع الحرب بين بلاده وجنوب السودان، بسبب عدم التوصل لاتفاق بين الخرطوم وجوبا حول مسألة الديون الخارجية، متهما واشنطن بالضغط على بعض البنوك الخارجية لإيقاف تعاملاتها مع البنوك السودانية.

وحذّر الوزير من تداعيات عدم وصول السودان والجنوب للخيار الصفري في أمر الديون الخارجية،- في إطار اللجنة الثلاثية المشتركة- مشيراً إلى أن الاختلاف خلال الفترة المحددة، سيؤدي إلى تعقيدات كبيرة تعمل على نسف الاستقرار والعودة الى مربع الحرب مرة أخرى.

وقال محمود :”هناك ضغوط أمريكية على بعض البنوك التي تتعامل مع السودان منذ العام 1997″، كاشفا عن وجود خطة للتغلب على الآثار الناجمة من إيقاف المعاملات المصرفية.

وأكد الوزير محمود، للصحفيين السبت، بأن الخرطوم عازمة على استيفاء كل شروط إعفاء الديون، مؤكداً تعليق بنكين سعوديين معاملاتهما مع السودان، ووصف الأمر “بالمؤثر على العمليات المصرفية لحرمان التواصل عالمياً”.

وحث المؤسسات الدولية لإعفاء ديون السودان الخارجية بعيداً عن الأجندة السياسية، قائلاً: “لم نستطع الاستفادة من المبادرات الدولية لإعفاء الديون لأسباب سياسية”.

وأكد أن السودان استوفى المتطلبات الفنية لإعفاء الديون، قائلا:” تشير البيانات إلى أن السودان حقق أكثر من المطلوب؛ تعاون مع دولة جنوب السودان عبر التحرك المشترك، للوصول إلى مرحلة القرار خلال فترة لا تتجاوز العامين”.

يشار إلى أن السودان فقد 75% من عائدات النفط بعد انفصال جنوب السودان في 2011، الأمر الذي انعكس سلباً على الموازنة العامة للبلاد و تفاقم الأزمة الاقتصادية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث