مصر: تحذيرات من غرق حكومة محلب في بحر الوعود

مصر: تحذيرات من غرق حكومة محلب في بحر الوعود
المصدر: القاهرة- (خاص) من علاء الدين حافظ

انتقد سياسيون، اختيارات رئيس الحكومة المصرية المكلف المهندس إبراهيم محلب، مؤكدين أن آلية اختيار أعضاء حكومته، لم تختلف كثيرا عن الطريقة التقليدية لمن سبقه.

وحذروا من إطلاق العنان لوعود لا تسيتطع الحكومة تنفيذها على أرض الواقع.

وقال الخبير الاستراتيجى في مركز الأهرام للدراسات السياسية نبيل عبد الفتاح:”إن الحكومة الجديدة، حكومة تقليدية في المقام الأول”، مطالبا رئيس الوزراء بتحديد خطة عمل حكومته فيما يتعلق بأولوياتها، وعما إذا كانت ستشمل قضايا متعددة أم ستركز على الملفين الأمني والاقتصادي.

وطالب رئيس الوزراء بالمكاشفة والوضوح، وإلا فإنه من الممكن أن يلقى مصير حكومة الدكتور حازم الببلاوي “بكل سهولة”.

وأشار إلى أن التشكيلة الحزبية للحكومة المستقيلة، كشفت عدم الانسجام الواضح بين الوزراء.

من جانبه، قال أستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة الدكتور إكرام بدر الدين:”لا يجب التعويل كثيرا على حكومة محلب، لأنها محددة الهدف والمدة، فهي منوط بها الترتيب والإشراف على الانتخابات الرئاسية، المقرر لها في غضون شهرين على الأكثر، ويجب على المواطنين أن يعوا هذه الحقيقة، حتى لا يصطدموا بالواقع”.

وتابع:”الأزمات، التي تواجهها البلاد منذ اندلاع ثورة يناير، تحتاج إلى سنوات لعلاجها، خاصة، وأن سقف مطالب المواطن بات عاليا جدا، مع محدودية مصادر الدخل القومي”.

وأوضح أنه كان يعاب على حكومة الببلاوي، كثرة وعودها، وحينما جاء وقت التنفيذ، لم يكن بمقدورها ترجمتها على أرض الواقع، ما تسبب فى سقوطها فى دائرة الانتقاد.

وحدد أستاذ العلوم السياسية بجامعة الإسكندرية الدكتور رفعت لقوشة، خطوات يجب أن تتخذها الحكومة الجديدة، لتنجو من مصير سابقتها، أبرزها:”مواجهة حالة السيولة الأمنية، التي تعاني منها البلاد منذ سنوات طويلة، باعتبار ذلك خطوة أولى في عودة الاستثمارات”.

كما يجب الإسراع في إصدار تشريعات اجتماعية تحد بقدر المستطاع من الفجوة بين الأجور وأسعار السلع الغذائية.

وأشاد لقوشة بضم الحكومة الجديدة وزراء “تكنوقراط” على حساب الوزراء الحزبين، مؤكدا أنهم سبق وطالبوا بضرورة أن تكون الشخصيات المرشحة للحكومة مستقلة، ولا تتبع تيارًا سياسيًا معينًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث