مبعوث جنوب افريقيا يبحث في القاهرة إعتبار الإخوان تنظيماً إرهابياً

مبعوث جنوب افريقيا يبحث في القاهرة إعتبار الإخوان تنظيماً إرهابياً
المصدر: القاهرة - (خاص) من محمود كامل

أكد وزير أمن الدولة بجنوب أفريقيا سيابونجا كويلي ان الشعب في جنوب أفريقيا يؤيد ويدعم المرحلة الإنتقالية في مصر وعملية التحول الديمقراطي ، وقدم الوزير التهنئة للشعب المصري على إقرار الدستور بنجاح خلال الفترة الماضية .

جاء ذلك في مؤتمر صحفي للوزير الجنوب أفريقي مع السفير حمدي سند لوزا نائب وزير الخارجية عقد بمقر الوزارة عصر اليوم الأثنين عقب جلسة مباحثات مشتركة .

واعرب كويلي عن قلقة من حوادث الإرهاب التي تتعرض لها القاهرة ضد الشعب والحكومة المصرية مؤكداً : نحن فى جنوب أفريقيا ندين كل هذه الاعمال الارهابية سواء كانت في مصر أو أى مكان أخر في العالم وقدم كويلي الشكر للحكومة المصرية ولوزارة الخارجية على إتاحة الفرصة للإلتقاء بعدد من المسئولين في الحكومة المصرية والمجتمع المدني والعديد من الشخصيات والمؤسسات المصرية

واضاف أن بلاده تؤيد عملية الانتقال والتحول الديمقراطي في مصر والالتزام من جانب الشعب المصري بعملية التحول الديمقراطي مشيرا الى أنه سوف ينقل ذلك إلى الحكومة والشعب في جنوب أفريقيا.

وقال أن مصر بلد مهم لجنوب أفريقيا والقارة الإفريقية بأكملها مؤكداً على أهمية مصر ولأجل ذلك جئنا إلى القاهرة للتنسيق في كافة الموضوعات .

واضاف انه جاء إلى القاهرة حاملا رسالة كمبعوث شخصي من الرئيس جاكوب زوما إلى الرئيس عدلي منصور مشيرا إلى أنه حمل رسالة من الرئيس منصور إلى الرئيس زوما.

ورداً على سؤال حول تأكيد جنوب أفريقيا لمساعدة مصر ولكن هناك أشخاص على اراضيها يعملون ضد مصلحة مصر ويحرضون على العنف والإرهاب قال وزير جنوب أفريقيا أنه تم الاتفاق مع المسؤولين المصريين على تعزيز التعاون في مجال محاربة الإرهاب في البلدين ورفض الوزير الإفصاح عن تفاصيل الإتفاق مع مصر حول كيفية او آلية محدده لمكافحة الإرهاب في البلدين او في القارة الإفريقية قائلا “لا نريد أن يعلم بها المجموعات الإرهابية”.

وأشار إلى أن بلاده تؤكد على أهمية وجود إطار دستوري معتاد في مصر ونشجع المواطنين على ذلك .

وأكد أنه بحث مع المسؤولين المصريين خارطة الطريق وعودة مصر إلى الإتحاد الإفريقي وسوف يتم رفع تقرير إلى الرؤساء الأفارقة لرفع تعليق عضوية مصر .

ورداً على سؤال حول هل ستكون هناك وساطة من جنوب أفريقيا حول قضية سد النهضة .. قال الوزير أن مصر بلد مهم لنا وللقارة الإفريقية وإستقرارها مهم لنا جميعا وجئنا الى هنا لنتفهم المرحلة الانتقالية وإذا طلب منا أداء دور ما في قضية سد النهضة سنقوم بذلك وسوف أرفع تقرير الى الرئيس زوما اذا طلبت مصر ذلك .

وحول لقاءه بأي من ممثلين لجماعة الإخوان المسلمين في مصر خلال الزيارة الحالية رد الوزير الجنوب أفريقى ضاحكا .. بالطبع ” لا “.

ورداً على سؤال عن كيفية تعامل جنوب أفريقيا مع جماعة الإخوان بعد أن أعلنتها مصر جماعة إرهابية .. قال الوزير المهمة الأساسية من وجودنا هنا أنني جئت والوفد المرافق لي كمبعوث شخصي من الرئيس زوما الى الرئيس عدلي منصور ونشكر كل من يسروا لنا المقابلات لنتفهم أكثر طبيعة المرحلة التي تمر بها مصر الأن مؤكداً أن الوقت الذي كان متاحاً لنا لم يسمح لنا بمقابلة الجميع إلا أننا إلتقينا ببعض القيادات الدينية .

فيما يتعلق بإعلان الإخوان جماعة إرهابية قال أن بلاده لم تعلن الإخوان جماعة إرهابية مشيرا إلى أنه بحث الأمر مع المسؤوليين المصريين وبحث كيفية ما يمكن أن نقوم به على مستوى الدولتين وإقليميا ، مؤكدا التزام جنوب أفريقيا على التعاون مع الجهات الأمنية في البلدين وتبادل المعلومات وكيفية العمل في كلتا البلدين وعلى المستوى العالمي .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث