أحزاب تشكك بنزاهة الانتخابات الرئاسية في الجزائر

أحزاب تشكك بنزاهة الانتخابات الرئاسية في الجزائر
المصدر: الجزائر- (خاص) من واسيني سواريت

رفضت الأحزاب المقاطعة للانتخابات الممثلة في حزب جبهة العدالة والتنمية و التجمع الوطني من أجل الثقافة والديمقراطية و حزب جيل جديد، دعوى الحكومة بعدم التدخل في العملية الانتخابية، بعدما أكدت السلطات الجزائرية أنه على الاحزاب المقاطعة للانتخابات عدم التشهير بالتيارات السياسية المشاركة، وعدم التدخل في العملية الانتخابية والخروج من الفضاء السياسي،طالما هم الذين اختار هذا التوجه.

وأكد رئيس حزب جبهة العدالة والتنمية الإسلامي عبد الله جاب الله، أن حزبه قد قرر المقاطعة قبل ترشح الرئيس بوتفليقة لأنه علم بأن التزوير سيتخلل الانتخابات الرئاسية، وسيكون سيد الموقف في.

وإستند جاب الله في حديثه على ترشح بوتفليقة ،حيث ستثبت الانتخابات صحة ألاقوال،بما يتعلق بالتشكيك بنزاهة الانتخابات قبل اجرائها.

موضحا ،أن نشاط الحزب قائم حتى إن اتخذ قرار مقاطعة الانتخابات”.

واتفق رئيس حزب التجمع الوطني من أجل الثقافة والديمقراطية محسن بلعباس، مع ما ذهب اليه جاب الله، حيث أعلن عن مقاطعة حزبه مبكرا للانتخابات الرئاسية،معتمدا على وضوح المشهد السياسي، وغياب الشفافية، في كل الأحوال على حد تعبيره.وقال بلعباس: ” سيبقى نشاطنا قائما في الفترة التي تسبق الانتخابات”.

جديرا بالذكر أن السلطات الجزائر أكدت أنه على الأحزاب المقاطعة للانتخابات الرئاسية ،الابتعاد عن التشهير،وعدم التشكيك بنزاهة الانتخابات،والتوقف عن أي نشاطات سياسية متعلقة بهذا الاستحقاق الدستوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث