مقابلة السيسي لصباحي تدفع الأخير بعدم الترشح

مقابلة السيسي لصباحي تدفع الأخير بعدم الترشح
المصدر: القاهرة - (خاص) من سامح لاشين

قال مهندس محمد سامي رئيس حزب الكرامة والقيادي في التيار الشعبي المصري ، إن أسباب تأخر إعلان البرنامج الانتخابي والتشكيل النهائي للحملة الرئاسية للمرشح المحتمل “حمدين صباحي” إلى الانتظار لحين إعلان المشير عبد الفتاح السيسي ترشحه في الانتخابات، والتعرف على برنامجه الانتخابي، لما يحمله ذلك ــ وفقا لرأيه ــ لخلق رؤية مختلفة لدى القائمين على حملة “صباحي”.

وأضاف رئيس حزب الكرامة والقيادي في التيار الشعبي المصري في تصريحات خاصة لـ “لإرم ” أنه لا يمكن إنكار أن المزاج العام يميل بشكل كبير تجاه ترشح “السيسي”، ولذا حاول “صباحي” قبل إعلان ترشحه إلى مقابلته للتواصل معه إلا أن ذلك اللقاء لم يحدث، مؤكدا أنه لو كان تم هذا اللقاء لربما أعاد “صباحي” النظر في ترشحه بناء على سير الحوار بينه وبين “السيسي”، بخاصة أنه يقدره ويحترمه بقدر كبير.

وأوضح “سامي” أن الحملة الانتخابية لـ “صباحي” ستعتمد في تكوينها على أعضاء من التيار الشعبي وحزب الكرامة وحركة تمرد ممن أعلنوا دعمهم لقرار ترشحه، بالإضافة إلى مجموعة من أسماء عديدة سيتم تشكيلها من الشخصيات العامة المتخصصة والخبرات المصرية في عدة جوانب منها الاقتصادي والصناعي والسياحة.

وأشار إلى أن البرنامج الانتخابي سيتشابه مع ما قدمه “صباحي” في الانتخابات الرئاسية السابقة معتمدا على قضيتي الديمقراطية والعدالة الاجتماعية، وسيضاف عليه ما فرضته بعض الأحداث الجارية من قضايا حيوية فرضت نفسها ويأتي في أولوياتها: قضية مياة النيل، وكيفية التعامل مع الإرهاب وتحقيق الأمن.

كما أكد محمد سامي أن المرشح المحتمل في انتخابات الرئاسة “خالد علي” لازال مصرا على الدخول في سباق الانتخابات الرئاسية، ولم يغير موقفه بالرغم من الحوار الذي دار بينه وبين صباحي، وأضاف أنه يعتقد أن ترشح خالد علي وأيضا فريق سامي عنان لا يتعدى سوى الرغبة في “الشو الإعلامي” والحضور الذاتي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث