هالة شكر الله لـ”إرم”: لن نقاطع الانتخابات الرئاسية

هالة شكر الله لـ”إرم”: لن نقاطع الانتخابات الرئاسية
المصدر: القاهرة- (خاص) من علاء الدين حافظ

أكدت رئيسة حزب الدستور المصري الدكتورة هالة شكر الله أن الاتجاه الداخلي للحزب محسوم نحو المشاركة في الانتخابات الرئاسية، وليس المقاطعة كما يدعي البعض.

وقالت شكر الله في تصريحات خاصة لـ”إرم” -عقب فوزها برئاسة الحزب- “إن المعركة سياسية في المقام الأول، إلا إنني أميل للرئيس المدني الخارج من صفوف القوى الثورية”.

وأضافت شكر الله أن الحزب يجري استعداداته على قدم وساق لخوض الانتخابات البرلمانية، قائلة :”تحدوني الرغبة في التواصل مع الشارع من خلال نواب يمثلون شرائح المجتمع المختلفة”.

ونوهت إلى أن الحزب سيجري خلال الايام المقبلة استبيانا لتحديد ما إذا كان سيخوض الحزب الانتخابات البرلمانية في جبهة أو تحالف أو منفردا.

وتابعت شكر الله:” ليس لدي مشكلة أو حساسية من إجراء الانتخابات الرئاسية أولا، ولكن هناك مزايا وعيوب لكلا الإجراءين، كما أن هناك تخوفا كبيرا من وجود رئيس يحكم ويتغول في ظل غياب برلمان يعبر عن إرادة الشعب.

وأوضحت شكر الله أن إجراء الانتحابات الرئاسية أولا يمنع وجود ضمانات تحكم اللعبة السياسية، فلا بد من جهات محايدة لمراقبة الانتخابات خاصة في ظل حالة الاستقطاب العنيف التي تشهدها البلاد.

وشددت على أن انتخاب رئيس الحزب بطريقة التصويت الحر المباشر، أفضل من الانتخاب بالمناديب، مؤكدة سعيها لذلك:” طرحنا مبادرة منذ 5 أشهر من أجل تغيير اللائحة لاتمام الانتخابات بالطريق الحر المباشر، لكنها قوبلت بالرفض من لجنة شؤون الأحزاب وبالتالى نعكف على تغييرها فى الفترة المقبلة”.

وحول عدم توجيه الدعوة إلى مؤسس الحزب الدكتور محمد البرادعى، ، أكدت :”لم أوجه إليه الدعوة بعدما نما إلى علمي أن هناك اتصالا جرى بينه وبين رئيس الحزب السابق السفير سيد قاسم، الذي أسفر عن إرسال البرادعي رسالة للأعضاء خلال المؤتمر وقوبلت بالترحاب الشديد”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث