البنك الدولي: غياب اتحاد الدول المغاربية يفقدها 9 مليارات دولار سنوياً

البنك الدولي: غياب اتحاد الدول المغاربية يفقدها 9 مليارات دولار سنوياً

مراكش – قال سيمون غراي، المدير الإقليمي لبلدان المغرب العربي بالبنك الدولي، إن الدول المغاربية تخسر سنويا ما بين 3 و9 مليارات دولار بسبب عدم تفعيل اتحاد المغرب العربي.

وأضاف سيمون، في كلمة ألقاها خلال المنتدى الثالث للمقاولين المغاربيين، الذي انطلقت أعماله، أمس الاثنين، بمدينة مراكش المغربية، أن “الاندماج المغاربي لم يعد خيارا، بل أصبح ضرورة لتحقيق التنمية ومحاربة البطالة بالمنطقة، خصوصا في صفوف الشباب”، معربا في الوقت نفسه عن دعم البنك الدولي لأي جهود تسير في اتجاه تفعيل اتحاد المغرب العربي.

وحث سيمون غراي الدول المغاربية على استغلال تكاملها الاقتصادي لإنجاح اندماجها المنشود وتطوير التجارة والاستثمارات البينية”.

وانطلقت، الدورة الأولى من المنتدى في شهر مايو/ أيار 2009 بالعاصمة الجزائر، في حين نظمت دورته الثانية بتونس العاصمة خلال الشهر نفسه من العام 2010.

وتأسس اتحاد المغرب العربي، في 17 فبراير/ شباط 1989، بمدينة مراكش، ويتألف من 5 دول تمثل في مجملها الجزء الغربي من العالم العربي وهي: ليبيا، تونس، الجزائر، المغرب وموريتانيا.

ولم يعقد قادة دول اتحاد المغرب العربي أي قمة منذ عام 1994، بسبب استمرار الخلافات بين المغرب والجزائر حول إقليم الصحراء، جنوب المغرب، الذي تراه الرباط جزءا لا يتجزأ من أراضيها، وتتهم الجزائر بدعم جبهة البوليساريو، التي تنازع الرباط السيطرة على الإقليم.

وتم إغلاق الحدود البرية بين البلدين بداية من العام نفسه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث