رسام جزائري يواجه السجن لتفكيره في “إهانة” بوتفليقة

رسام جزائري يواجه السجن لتفكيره في “إهانة” بوتفليقة

قال محامي رسام كاريكاتور جزائري إن النيابة في محكمة وهران بغرب البلاد طالبت بفرض عقوبة بالحبس 18 شهرا بحق موكلهم بتهمة “إهانة رئيس الجمهورية” على رسم غير منشور، على أن يصدر الحكم في الرابع من آذار/مارس.

وأكد المحامي يوسف ديلام لوكالة الأنباء الفرنسية أن النيابة طلبت أيضا فرض غرامة من ثلاثين ألف دينار (300 يورو) على رسام الكاريكاتور جمال غانم من صحيفة “لافوا دولوراني” (صوت وهران).

وأوضح المحامي أن “الصحيفة هي التي رفعت دعوى ضد رسامها” في تشرين الأول/أكتوبر 2013 بسبب رسم كان يفترض أن يصدر في 30 أيلول/سبتمبر 2013.

وأضاف “الرسم لم يصدر أبدا، وهذه سابقة في العالم أن يقوم ناشر صحيفة بإيداع شكوى ضد أحد موظفيه بتهمة إهانة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة”.

وأشار المحامي إلى أن الرسم رمز إلى تمسك بوتفليقة بالترشح لولاية رئاسية رابعة في انتخابات 17 نيسان/أبريل رغم مشاكله الصحية منذ إصابته بجلطة دماغية العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث