السلطة وفتح تبحثان استحداث منصب نائب لعباس

السلطة وفتح تبحثان استحداث منصب نائب لعباس
المصدر: رام الله – (خاص) من محمود الفروخ

أكد مفوض التعبئة والتنظيم وعضو اللجنة المركزية في حركة “فتح” محمود العالول أن اللجنة المركزية لحركة فتح ناقشت وبجدية خلال اجتماعها الأخير الذي عقد في “رام الله” موضوع استحداث منصب نائب لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وأضاف العالول في تصريحات خاصة لـ “إرم” أنه تم تشكيل لجنة برئاسة رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون لدراسة الجوانب القانونية والسياسية التي تسمح باستحداث هذا الموقع الهام والضروري في النظام السياسي الفلسطيني.

وأوضح العالول أن اللجنة المكلفة بدراسة الموضوع ستقدم توصياتها بهذا الخصوص في غضون الأيام القادمة للجهات المعنية.

وبدوره أكد الكاتب الصحافي محمود الفطافطة أن الهدف من وراء استحداث منصب نائب للرئيس الفلسطيني هو لقطع الطريق على القيادي البارز في الحركة النائب محمد دحلان، الذي فصلته اللجنة المركزية لفتح والرئيس محمود عباس من الحركة، لكن ذلك ساهم برفع شعبيته داخل الأطر التنظينمية والشبابية في الحركة وعزز نفوذه على الأرض، حيث يخشى الرئيس عباس وحلفاؤه بالحركة من وصول القيادي دحلان لمنصب الرئيس في حال اجريت انتخابات رئاسية فلسطينية.

وأضاف الفطافطة في حديث خاص لـ “إرم” إن هناك سباق محموم بين أعضاء اللجنة المركزية لفتح للظفر بهذا المنصب الذي يطمح إليه كافة المسؤولين الفلسطينيين، وبالتحديد أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح لأنه في الغالب سيكون هذا المنصب لأحد أعضاء اللجنة المركزية حسب المؤشرات السياسية والتنظيمية الفلسطينية.

وأشار إلى أن من شأن ذلك أن يثير البلبلة داخل الساحة الفلسطينية بشكل عام، وداخل حركة فتح بشكل خاص لاسيما بالنسبة لطريقة الاختيار .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث