وزيرة تهدد بحجب مواقع التواصل الاجتماعي في السودان

وزيرة تهدد بحجب مواقع التواصل الاجتماعي في السودان
المصدر: الخرطوم - (خاص) من ناجي موسى

هددت وزيرة الاتصالات السودانية، تهاني عطية، بحجب مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة على شبكة الأنترنت، ووصفت روادها خاصة على الهواتف المحمولة بالـ”سذج”.

وقالت الوزيرة في تصريح صحفي بدار حزب المؤتمر الوطني الحاكم الأثنين: “إن الناس يتعاملون مع تطبيقات التواصل الاجتماعي على الهاتف المحمول بسذاجة”، مؤكدةً أنها “إذا أرادت قفل هذه التطبيقات فإن الأمر لا يأخذ أكثر من مجرد رفع سماعة التليفون وإصدار أوامر الإغلاق”.

ونوهت تهاني إلى أن وزارتها “لا تحبذ إغلاق تلك المواقع ليس لعجزها، ولكنها تأمل أن يتعامل الناس معها بإيجابية بعيداً عن نقل الإشاعات والأشياء غير الأخلاقية”، داعيةً إلى توخي الحذر بعدم الإساءة لأعراض الناس.

وأشارت إلى أن الوزارة ممثلة في هيئة الاتصالات لا تميل إلى حجب أي موقع سياسي معارض للحكومة، موضحةً: “ليست لدينا أوامر بقفل أي موقع معارض”، مشيرةً إلى أن حجب المواقع لا يخدم الغرض لكون الحجب يتم داخل السودان فقط، بينما تظل تلك المواقع تعمل في خارج الحدود”.

وأوضحت تهاني أن مركز أمن المعلومات “يعمل على (فلترة) تلك المواقع دون حجبها”، وقالت إن الوزارة تعمل بالتعاون مع وزارة العمل على تحديث قانون جرائم المعلومات ليشمل كل الجرائم.

وفي سياقٍ ذي صلة، قال والي الخرطوم، عبد الرحمن الخضر، خلال مخاطبته، حفل البحوث التربوية مساء الإثنين: “إن بعض مواقع التواصل الاجتماعي والدردشة ليس من ورائها خير”، مبيناً أنها توغل في (الغيبة) بين الحكومة والشعب.

ونقلت صحيفة محلية صادرة في الخرطوم عن الخضر قوله إن “هناك مواقع ذات جدوى وفائدة”، واتهم في الوقت نفسه بعض المواقع في شبكة الأنترنت “باستهداف قيم الشباب”، على حد قوله، منوهاً إلى أنها “من صنع اليهود وجزء من الحرب على الاسلام”، لافتاً النظر إلى وجود انتشار كثيف لثقافة استخدام الهواتف وسط صغار السن، مشيراً إلى ممارسات وصفها بالـ”شاذة”، بحسب الصحيفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث