أبو قتادة يدعو جهاديي سوريا للتخلّي عن داعش

أبو قتادة يدعو جهاديي سوريا للتخلّي عن داعش
المصدر: عمّان- (خاص) من حمزة العكايلة

لا تخلو جلسات محاكمة القيادي في التيار السلفي الجهادي أبو قتادة من رسائل سياسية يبرق بها الرجل، مستغلاً وجود عدد كبير من الصحفيين ووسائل الإعلام العالمية، آملاً في نقلها لأكبر قدر من الناس.

ولعل آخر الرسائل التي أبرق بها عمر محمود عثمان “أبو قتادة”، أثناء جلسة محاكمته الرابعة الخميس أمام محمكة أمن الدولة الأردينة، دعوته للمقاتلين الجهاديين في سوريا الخروج عن قياديي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش).

واعتبر أبو قتادة أن كل من يبقى تحت إمرة داعش آثما، وذلك استناداً منه على المبادرة التي أطلقها قبل (10) أيام للمصالحة بين الفصال الجهادية السلفية في سوريا، والتي استجابت لها معظم التنظيمات وعلى رأسها جبهة النصرة، في حين أن داعش وضعت شروطاً لذلك، الأمر الذي اعتبره أبو قتادة في تصريحاته أنه سيزيد من الانحراف في سوريا وسيؤدي إلى مزيد من الزوال، وقال “لن يبارك الله لهم في الجهاد في سوريا”.

كذلك أبرق أبو قتادة برسالة إلى تنيظم القاعدة، حين وصف الرجل الثاني في التنظيم أيمن الظواهري بأنه (رجل حكيم)، حيث أبدى موقفه بتأييد الصلح.

وحول مجريات المحاكمة حيث يتهم أبو قتادة في قضايا التحدي والإصلاح والألفية بعد أن تم جلبه للأردن وفق اتفاقية قضائية أردنية-بريطانية، أجلت محكمة أمن الدولة الجلسة إلى الثالث عشر من شباط/ فبراير القادم، وذلك بعد أن استمعت إلى شهادات النيابة العامة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث