التهدئة تتلاشى والعد التنازلي للحرب على غزة بدأ بالفعل

التهدئة تتلاشى والعد التنازلي للحرب على غزة بدأ بالفعل

رام الله –نقلت صحيفة “هأرتس” العبرية عن مصادر في جيش الاحتلال قولها: “أن العد التنازلي للحرب القادمة على غزة قد بدء بالفعل”.

وأعربت أوساط سياسية وأمنية إسرائيلية مؤخراً عن مخاوفها من تآكل اتفاق وقف إطلاق النار، والذي تم برعاية مصرية في أعقاب حرب حجارة السجيل الأخيرة، حسب الصحيفة.

من جانبها، أشارت صحيفة “معاريف” أن تقديرات “المنظومة الأمنية” بشأن اتفاق التهدئة الموقع في أعقاب عملية عامود السحاب بين المقاومة و”إسرائيل” بوساطة مصرية في طريقها إلى التلاشي، على الرغم من المنظومة الأمنية تعتقد بأن حركة حماس ليست معنية بتفجير الأوضاع ورغبتها في المحافظة على الهدوء في هذه المرحلة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية إسرائيلية رفيعة المستوى قولها: “السلطات المصرية الحالية بقيادة الفريق عبد الفتاح السيسي لا تمارس ضغوطات على حركة حماس، بل وإن العلاقات بين الجانبين قد انخفضت بشكل دراماتيكي، وهو بالتأكيد كان بشكل مغاير مما كانت عليه الأمور في عهد الرئيس المنتخب محمد مرسي، والذي كان موجوداً وقت التوصل لتفاهمات الهدنة مع حركة حماس”.

وتشير جهات سياسية إسرائيلية إلى أن السلطات المصرية الحاكمة تطلب من “إسرائيل” عدم الرد على كل صاروخ يتم إطلاقه من قطاع غزة، خاصة بأن نشاط الجيش المصري في حالة سيئة وإغلاق الأنفاق في رفح يصب في مصلحة إسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث