إرم تنشر اتفاقيات الأردن والعراق الأمنية والاقتصادية

إرم تنشر اتفاقيات الأردن والعراق الأمنية والاقتصادية
المصدر: عمان- (خاص) من حمزة العكايلة

أطلع رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور، البرلمان على نتائج الزيارة التي قام بها إلى العراق، موضحا أن المحادثات مع الحكومة العراقية كانت حول أنبوب النفط الذي سيمتد من البصرة وحتى العقبة بحيث يتفرع منه خطاً إلى مصفاة البترول الأردنية ينقل يومياً (150) الف برميل بأسعار تفضيلية.

وقال النسور الأحد إنه نتيجة الاتفاق حيال أنبوب النفط فسيتم العمل على بناء صهاريج دائمة في محافظة العقبة لاستيعاب (850) الف برميل للتصدير، لافتاً أن الأنبوب في الأراضي الأردنية مملوكاً للعراق، وأن العراق سيمول كافة مستلزمات الخط، دون أن يتحمل الأردن أي نفقات، وقد أعلِن عن العطاء وقامت شركات دولية (14-16) بتقديم أوراقها لتنفيذه.

وبين النسور أن الفائدة التي يجنيها الأردن جراء هذه الاتفاقية هي الحصول على 150 الف برميل بسعر تفضيلي، إضافة إلى بدل مرور الخط داخل الأردن، مؤكدا أنه لم يتم الإتفاق على السعر بعد خوفا من الإرباك، ولفت إلى أن من مصلجة الأردن أن يستمر الأبنوب بوصوله إلى مصر وأن يصل إلى ساحل البحر الأبيض، ولنا مصلحة أن نربط الدول الثلاث بمصالح سياسية مشتركة.

وقال إن الأنبوب العراقي سيصل ميناء العقبة وسيذهب فرع منه تحت الأرض إلى مصر، كما أن العراق يريد منفذ على البحر المتوسط، لافتاً أن الأردن يريد ربطا سككيا مع العراق، لأن الخليج يمثل حلقة متصلة والشام متصلة بتركيا، لافتاً أن العراقيين رحبوا بالموضوع وهو مدار البحث.

وفي شأن الخضار والفواكه قال النسور: اتفقنا أن لا يجري تفتيشها على الحدود، كما تم تناول عدد كبير من الملفات، كالتأشيرات بحيث تتبع قاعدة المعاملة بالمثل بين مواطني البلدين، وتكون تأشيرة لمرة واحدة ولمدة ستة أشهر، كما أكد أن الأردن لا يتدخل في الشأن العراقي الداخلي، وأنه طالب بالإفراج عن أربعة أردنيين، وطالب بأن يتم صدور العفو عنهم، أو أن يقضوا محكوميتهم في الأردن بناء على اتفاقية الرياض التي تنص على إكمال مدة المحكوم في بلده.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث