المعارضة الموريتانية تحشد أنصارها رفضا للانتخابات

المعارضة الموريتانية تحشد أنصارها رفضا للانتخابات
المصدر: نواكشوط- (خاص) من محمد سالم الخليفة

حشدت تنسيقيّة أحزاب المعارضة الموريتانية الآلاف من أنصارها مساء الأربعاء في مسيرة جابت شوارع رئيسية في العاصمة نواكشوط قبل أن تنتهي بمهرجان خطابي.

وحمل المشاركون في السيرة شعارات تشدد على رفض الانتخابات وتصفها بالمهزلة وتطالب بإلغائها، كما شملت الشعارات دعوات لحوار وطني يفضي إلى انتخابات توافقية.

وقاد المسيرة رؤساء الأحزاب السياسية العشرة المشكلة للمنسقية التي قاطعت الاقتراع النيابي والبلدي الذي جرى شوطه الأول في 23 من الشهر المنصرم.

ولأول مرة شاركت في مسيرة المنسقية شخصيات سياسية مرموقة من خارجها كان من أبرزهم الوزير الأول السابق يحي ولد أحمد الوقف رئيس حزب عادل، ووزير الصحة السابق الشيخ المختار ولد حرمة رئيس حزب التجمع من أجل موريتانيا.

وفي المهرجان الذي اختتمت به المسيرة قال زعيم المعارضة ورئيس س حزب تكتل القوى الديمقراطية أحمد ولد داداه، إن المنسقية والقوى المعارضة للنظام أثبتوا من خلال مسيرتهم قدرتهم على الحشد وثقة الموريتانيين فيهم.

ودعا ولد داداه أنصار المنسقية إلى مواصلة جهودهم المناهضة لنظام العسكر وتكثيف العمل لإفشال أجندتهم الأحادية وإلغاء ما وصفها بالمهزلة الانتخابية.

وقبيل انتهاء المسيرة حصلت مناوشات خفيفة بين شباب المنسقية و قوات الشرطة بعدما حاول الشباب التوجه إلى القصر الرئاسي، ولم يسجل سقوط جرحى في أي من الطرفين.

مسيرة منسقية المعارضة جاءت قبل يومين فقط قبل الشوط الثاني من الاقتراع المقرر يوم السبت المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث