جماعة الإخوان في مصر تخسر انتخابات الأطباء

جماعة الإخوان في مصر تخسر انتخابات الأطباء

القاهرة- خسرت جماعة الإخوان المسلمين انتخابات نقابة الأطباء، إحدى أقوى النقابات المهنية في مصر، بعد أن كانت تهيمن عليها منذ الثمانينات حسب النتائج الرسمية التي أعلنت الأحد.

وأظهرت النتائج الرسمية التي أعلنها النقيب خيري عبد الدايم أن انتخابات التجديد النصفي التي أجريت الجمعة أسفرت عن فوز قائمة “تيار الاستقلال” وهو إئتلاف مناهض لجماعة الإخوان بـ11 مقعداً من بين 12 مقعداً جرى التنافس عليها في مجلس النقابة العامة.

وقال عبد الدايم، إن النتائج النهائية أظهرت كذلك فوز مرشحي قائمة الاستقلال متقدمين بفارق يزيد عن ثلاثة آلاف صوت على مرشحي قائمة “أطباء من أجل مصر” وهي تجمع للأطباء من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين وأنصارها.

ونقلت صحيفة اليوم السابع المصرية في موقعها على الإنترنت عن عبد الدايم قوله “إن الانتخابات أشرف عليها 41 قاضياً بما لا يدع مجالاً للتشكيك فى نزاهتها وشفافيتها.”

وسعت جماعة الإخوان المسلمين للسيطرة على النقابات المهنية منذ أواخر السبعينات كوسيلة للتأثير السياسي واكتساب النفوذ برغم الحظر الرسمي للجماعة آنذاك، ومن ثم تعتبر انتخابات النقابات المهنية عادة مقياساً لمدى الدعم الذي تحظى به.

وكانت نقابة الأطباء أول نقابة مهنية تجري انتخاباتها منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في تموز / يوليو بعد مظاهرات عارمة مناهضة لحكمه.

من ناحية أخرى، قال محام الأحد، إن النيابة أمرت بضبط وإحضار والد تلميذ احتجز الشهر الماضي بعد العثور على مسطرة تحمل رمزاً يرفعه نشطاء الإخوان المسلمين.

وأضاف المحامي، أن محمد عبد الغني والد التلميذ متهم “بتحريض” إبنه على حمل المسطرة معه إلى المدرسة. وأضاف المحامي أن إثنين من معلمي المدرسة يواجهان اتهامات بنشر الفوضى بين طلاب المدرسة.‭‭‭ ‬‬‬‭‭‭ ‬‬‬ولم يتسن على الفور الإتصال بمصدر في النيابة للتعليق.‭‭‭‭‬‬‬

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث